Open toolbar

شرطة فيجي تطلب من الجيش مؤازرتها لحفظ الأمن بعد الانتخابات

سوفا - (أ ف ب):

أعلنت شرطة فيجي أنّها طلبت من الجيش مؤازرتها في "الحفاظ على الأمن والاستقرار" في البلاد، بعد الأزمة الناجمة عن رفض رئيس الوزراء المنتهية ولايته فرانك باينيماراما الاعتراف بهزيمته في الانتخابات التشريعية.

وفي بيان أصدرته، الخميس، قالت الشرطة التي يؤيّد قادتها باينيماراما، إنّ قرار استدعاء الجيش اتّخذ بسبب "توتّرات عنصرية" لم تحدّدها، و"معلومات استخباراتية" وردتها بشأن "اضطرابات مدنية مخطّط لها".

ونقل البيان عن قائد الشرطة سيتيفيني كيليهو قوله إنّ "القرار اتُّخذ بالتوافق"، بعد اجتماع عقد بينه وبين بينيماراما وقادة الجيش.

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.