Open toolbar

منع رئيس موريتانيا السابق ولد عبد العزيز من مغادرة البلاد

نواكشوط - (أ ف ب):

أعلن الرئيس الموريتاني السابق محمد ولد عبد العزيز، الذي سيُحاكَم اعتباراً من نهاية يناير الحالي بتهمة "فساد"، أنه مُنع من السفر إلى الخارج الأربعاء، مندداً بما اعتبره "إجراءً غير قانوني".

وقال ولد عبد العزيز في بث حي عبر فيسبوك: "كنت في المطار لأسافر، لكنّ الشرطة منعتني من المغادرة" رغم "أني لست خاضعاً للرقابة القضائية، أو أي وضعية يمكن أن تمنعني من السفر".

وأوضح مصدر قضائي لوكالة "فرانس برس"، أن الرئيس الموريتاني السابق سيُحاكَم أمام القضاء بتهمة "فساد مزعوم مع 11 من كبار الشخصيات في نظامه اعتباراً من 25 يناير".

في وقت سابق، الأربعاء، قال الناطق باسم الحكومة الموريتانية الناني ولد شروغة للصحافيين، إن تصرفات الرئيس السابق تهدف إلى التأثير في المسار القضائي الجاري حالياً.

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.