Open toolbar

فرنسا.. حريق يأتي على كنيسة روسية في باريس

باريس - (أ.ف.ب):

قال رئيس أبرشية سانت سيرافين دي ساروف، وهي كنيسة أرثوذكسية روسية صغيرة في باريس دمرها حريق، الثلاثاء، إن "الشموع لم تترك مضاءة، وبدون مراقبة" من قبل المصلين في هذا المبنى الخشبي.

وأتى حريق، الأحد، على الجزء الداخلي من الكنيسة الواقعة في الدائرة الـ15 من العاصمة، دون ضحايا.

وقال رئيس الكهنة نيكولا كرنوكراك في بيان: "تضاء الشموع قبل دقائق قليلة من بدء القداس، في حين اندلع الحريق قرابة الرابعة بعد الظهر، أي قبل نحو ساعتين من موعد القداس المقرر"، مضيفاً "لذلك من المستحيل أن تكون الشموع مضاءة وبدون مراقبة في الكنيسة".

وبحسب مصدر في الشرطة، فإن "فرضية الحادث العرضي هي المرجحة في الوقت الحالي".

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.