الجامعة العربية ترحب بمخرجات قمة مجلس التعاون الخليجي

دبي- (الشرق):

رحب الأمين العام لجامعة الدول العربية، أحمد أبو الغيط، بمخرجات قمة مجلس التعاون الخليجي التي عقدت الثلاثاء، بمدينة العُلا بالمملكة العربية السعودية.

وأكد أبو الغيط في تصريحات صحافية عقب مشاركته بالقمة الخليجية أن "أي تحرك فعال يؤدي إلي تصفية الأجواء العربية ويصب في صالح النظام العربي الجماعي هو محل ترحيب.. وهو يعزز من قوة الجامعة العربية وتأثيرها".

وأضاف: "لا شك أن التحديات الضخمة التي تواجه العالم العربي تستدعي رأب الصدع في أسرع وقت، وتحقيق التوافق بين الأخوة، فالخلافات العربية تخصم من الأمن العربي وينبغي تجاوزها في أسرع وقت".

ونقل مصدر مسؤول بالأمانة العامة عن الأمين العام تأكيده أهمية العمل على تعزيز هذه الحالة الإيجابية التي تولدت عن قمة العُلا، والبناء عليها من خلال تعزيز الثقة.

وأشار إلى أن أبو الغيط ثمن عالياً الجهود التي قامت بها الدول العربية المعنية من أجل العمل على إنهاء الخلافات العربية في توقيت عصيب يواجه فيه العرب تحديات مصيرية.

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.