Open toolbar

وضع الحرس الوطني الأميركي في حالة تأهب بعد تبرئة متهم بقتل متظاهرين

دبي - (الشرق):

أعلنت هيئة المحلفين في قضية قتل متظاهرين، خلال احتجاجات مؤيدة لحركة "حياة السود مهمة" في مدينة كينوشا بولاية ويسكونسن الأميركية، أن كايل ريتنهاوس (18 عاماً) غير مذنب بقتلهم، فيما تم وضع الحرس الوطني في كينوشا في حالة تأهب، تحسباً لأي أعمال عنف.

ووجدت هيئة المحلفين بالإجماع ريتنهاوس غير مذنب في جميع التهم الموجهة إليه.

وجرت الواقعة في 25 أغسطس 2020 عندما أطلق ريتنهاوس، 17 عاماً حينها، النار من سلاح رشاش على رجلين أرداهما في الحال وجرح ثالثاً، خلال تظاهرات مؤيدة للأميركيين من أصل إفريقي.

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.