السودان.. تشييع ضحايا احتجاجات مدينة كسلا مع عودة الهدوء

الخرطوم - (الشرق):
شيع أهالي مدينة كسلا (شرقي السودان)، ضحايا المواجهات التي شهدتها المدينة، الخميس، بين محتجين وقوات الأمن، بعد عودة الهدوء إلى المنطقة.

وقال شهود عيان لـ"الشرق"، إن "المدينة تشهد هدوءاً في الأوضاع الأمنية، بعد انتشار التعزيزات العسكرية"، وأضافوا أن "الأهالي شيّعوا ضحايا مواجهات أمس في موكب مهيب عقب صلاة الجمعة، في مقابر الحسن والحسين، الواقعة في قلب المدينة، من دون وقوع أي صدامات مع رجال الأمن".

وانتشرت دعوات واسعة في الولاية للمطالبة بإقالة مدير عام الشرطة الفريق أول عز الدين الشيخ، بعد سقوط ضحايا في مواجهات خلال الأيام الماضية. واتهم والي كسلا المُقال صالح عمار الشيخ قوات الشرطة، بإطلاق النار على المحتجين الخميس.

وكشفت الحكومة السودانية عن شروع النيابة العامة في تحقيقاتها في أحداث كسلا، معلنة فرض حالة الطوارئ لثلاثة أيام.

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.