Open toolbar

ماكرون يشارك بقمة آسيا المحيط الهادئ في نوفمبر

باريس- (أ ف ب):

يتوجه الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إلى بانكوك في 18 نوفمبر المقبل لحضور القمة السنوية لمنتدى التعاون الاقتصادي لآسيا والمحيط الهادئ، المنطقة التي تعتبرها الدبلوماسية الفرنسية أولوية، كما أعلن الإليزيه الأربعاء.

وقالت الرئاسة الفرنسية لوكالة "فرانس برس"، إن "هذه الدعوة الموجهة للمرة الأولى لرئيس دولة فرنسي منذ إنشاء هذه المنظمة في 1989، تعكس التقدم المحرز منذ إطلاق استراتيجية المحيطين الهندي والهادئ في 2018".

وهي تعكس أيضاً، حسب الرئاسة الفرنسية، "إمكانيات تعاون جديد في هذه المنطقة التي تشمل 93% من المنطقة الاقتصادية الحصرية الفرنسية التي يعيش فيها 1.5 مليون من مواطنينا، لا سيما في كاليدونيا الجديدة وبولينيزيا الفرنسية وواليس وفوتونا ومايوت وجزيرة ريونيون".

سيحضر إيمانويل ماكرون هذا الاجتماع بعد قمة مجموعة العشرين في إندونيسيا.

وقالت الرئاسة الفرنسية إن ماكرون "سيتبادل الآراء مع شركائنا بشأن مشاريع جديدة في المحيطين الهندي والهادئ".

وتبدي فرنسا رغبة متزايدة بالاستثمار في منطقة آسيا والمحيط الهادئ التي تشهد منافسة متصاعدة بين الصين والولايات المتحدة.

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.