وزيرة بريطانية: تصريحات ترمب سبب مباشر للعنف المروع في محيط الكونغرس

لندن - (رويترز):
قالت وزيرة الداخلية البريطانية بريتي باتِل، الخميس، إن لهجة الرئيس دونالد ترمب في الاعتراض على خسارته للانتخابات الرئاسية كانت سبباً مباشراً للعنف "المروع" الذي وقع عند مبنى الكونغرس الأميركي (الكابيتول).

وأضافت باتِل أن الأحداث كانت "مروعة بصورة تعجز الكلمات عن وصفها"، وأن ترمب لم يمنع تصعيد العنف فحسب بل أججه. وتابعت في تصريحات لهيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي): "أدت تصريحاته بشكل مباشر إلى العنف.. وحتى هذه اللحظة لم يندد بذلك العنف وهذا خطأ تماماً".

ووصف رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون المشاهد التي وقعت في واشنطن بأنها "مشينة". وتمثل تصريحات جونسون وباتل تحولاً شديداً في لهجة حكومة بريطانيا، حليفة الولايات المتحدة المقربة، إزاء ترمب. وكان جونسون ووزراؤه يسعون دائماً من قبل لتجنب انتقاد الرئيس الأميركي.

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.