Open toolbar

ولاية أسترالية تواصل التحذير من فيضانات رغم تراجع حدة هطول الأمطار

ولنجتون- (رويترز):

خفّت حدة هطول الأمطار في ولاية نيو ساوث ويلز الأسترالية، الأحد، ولكن السلطات واصلت إطلاق التحذيرات بعدما أدى استمرار هطول الأمطار لعدة أيام في أكثر ولايات البلاد اكتظاظاً بالسكان إلى فيضانات وارتفاع مناسيب المياه.

تعاملت خدمات الطوارئ خلال الليل مع 343 طلب مساعدة وأجرت 21 عملية إنقاذ ذات صلة بالفيضانات. وطالبت السلطات عدداً صغيراً من الأشخاص معظمهم في شمال غرب سيدني بالإجلاء بسبب الفيضانات، فيما أصدرت خدمة الطوارئ الحكومية 94 تحذيراً من حدوث فيضانات.

وقال وزير خدمات الطوارئ بالولاية ستيف كوك للصحافيين: "ربما تسطع الشمس في بعض مناطق الولاية، وربما نشهد بعض مؤشرات الجفاف حالياً، إلا أن أنهارنا تواصل الارتفاع".

وأشار إلى أن الأمواج المرتفعة والرياح الشديدة والأراضي المشبعة بالمياه يمكن أن تتسبب في انهيارات أرضية.

يشهد شرق أستراليا عاماً ثالثاً نادراً على التوالي من ظاهرة "النينا" المرتبطة بزيادة هطول الأمطار. وسجلت سيدني، الخميس، أكثر أعوامها مطراً منذ بدء التسجيلات في 1858، رغم أنه تبقى نحو 3 أشهر على نهاية عام 2022.

وتكاد السدود والأنهار تمتلئ عن آخرها، ويواصل المسؤولون تحذير سائقي السيارات لتجنب الطرق المشبعة بالمياه.

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.