Open toolbar

البابا فرنسيس يغادر العراق.. وبرهم صالح: زيارته ستظل خالدة في قلوب شعبنا

دبي - (الشرق):
غادر البابا فرنسيس، صباح الاثنين، العراق بعد زيارة تاريخية هي الأولى لـ"حبر أعظم" إلى العراق، حسبما أفاد صحافيون في "فرانس برس".

ومنذ الجمعة، جال البابا فرنسيس البالغ من العمر 84 عاماً بين بغداد وأربيل والموصل وقرقوش في شمال العراق، كما التقى المرجع الشيعي الأعلى في العراق علي السيستاني.

وفي تغريدة له على تويتر، قال الرئيس العراقي برهم صالح "ودّعنا قداسة البابا فرنسيس بعد أن حلّ ضيفاً عزيزاً لثلاثة أيام مضيئة في بغداد والنجف وأور ونينوى وأربيل، تُمثل رسالة تضامن إنسانية كبيرة مع بلدنا الذي أنهكته عقود من العنف والنزاعات. ألقى حضوره المطمئن لمسة سلام ومحبة، ستبقى خالدة في قلوب كل أطياف الشعب التوّاقين للأمن والسلام".

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.