Open toolbar

كوريا الجنوبية واليابان تعقدان أول محادثات ثنائية منذ 2019

سول- (رويترز):

عقد رئيس كوريا الجنوبية يون سوك يول ورئيس الوزراء الياباني فوميو كيشيدا محادثاتهما الأولى على انفراد، الأربعاء، واتفقا على ضرورة تحسين العلاقات التي تعصف بها الخلافات التاريخية.

وعُقد الاجتماع في نيويورك على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة، وهو الأول من نوعه بين قادة البلدين منذ عام 2019.

وكان يون الذي تولى منصبه في مايو الماضي حريصاً على تحسين العلاقات مع طوكيو التي ابتليت بالنزاعات الناجمة عن استعمار اليابان شبه الجزيرة الكورية بين 1910 و1945، في وقت يواجه البلدان تهديدات كوريا الشمالية النووية والصاروخية المتطورة. كما أكدت اليابان أهمية التعاون الاستراتيجي.

وقال لي جاي ميونج نائب المتحدث باسم يون، في بيان "اتفق الزعيمان على ضرورة تحسين العلاقات من خلال حل القضايا العالقة التي اتفقا بشأنها على تسريع المحادثات الدبلوماسية مع مواصلة المناقشات بينهما".

وأضاف لي أن الزعيمين يتشاركان مخاوف جدية بشأن البرنامج النووي لكوريا الشمالية، بما في ذلك القانون الأخير الذي يجيز الاستخدام الأول للأسلحة النووية، وإمكانية استئناف التجارب النووية لأول مرة منذ عام 2017.

ووصف الجانبان الاجتماع الذي استمر 30 دقيقة بأنه "غير رسمي".

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.