Open toolbar

أمراض معدية تودي بحياة 9 آخرين في باكستان عقب الفيضانات

كراتشي- (رويترز):

أظهرت بيانات حكومية أن 9 على الأقل لقوا حتفهم، الاثنين، بسبب أمراض مُعدية تنقلها المياه أصابت عشرات الألوف في باكستان التي اجتاحتها الفيضانات، ما زاد عدد المتوفين بسببها إلى 318.

وقالت وكالة إدارة الكوارث في البلاد إن حصيلة ضحايا الفيضانات بلغت 1559 بينهم 551 طفلاً و318 امرأة، وهذا الرقم لا يشمل الوفيات الناجمة عن الأمراض.

ومع بدء انحسار مياه الفيضانات التي يقول مسؤولون إنها قد تستغرق من شهرين إلى 6 أشهر في المناطق المختلفة، تسببت المياه الراكدة في انتشار أمراض مثل الملاريا وحمى الضنك والإسهال ومشاكل جلدية، لا سيما في إقليم السند جنوب البلاد.

وذكرت حكومة الإقليم في تقرير، الثلاثاء، أن 9 لقوا حتفهم بسبب نزلات معوية وإسهال حاد وملاريا مشتبه بها، الاثنين. وأفادت بأن إجمالي الوفيات بسبب الأمراض بلغ 318 منذ أول يوليو.

وذكر التقرير أن أكثر من 72 ألف مريض عولجوا الاثنين، في مستشفيات مؤقتة أو متنقلة أُقيمت بالمناطق المتضررة جراء الفيضانات.

وأضاف أن أكثر من 2.7 مليون شخص عولجوا في هذه المرافق منذ الأول من يوليو الماضي.

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.