Open toolbar

الخارجية الأميركية: أعضاء الناتو متوافقون بشأن العواقب تجاه روسيا

واشنطن – (الشرق):

قال المتحدث باسم الخارجية الأميركية، نيد برايس، إن الدول الأعضاء في حلف شمال الأطلسي (الناتو)، متوافقون بشأن العواقب التي قد تواجهها روسيا إذا تحركت عسكرياً في أوكرانيا، مضيفاً أن واشنطن "تتطلع إلى التعامل مع روسيا في 10 يناير"، في إشارة إلى الحوار الروسي الأميركي المرتقب في ذلك الموعد.

وتابع برايس، في مؤتمر صحافي عبر الهاتف، أن هناك تقدماً حدث في محادثات فيينا "ولكن من السابق لأوانه تحديد مدى أهمية هذا التقدم، ولا معرفة ما إذا كانت إيران قد عادت بنهج أكثر إيجابية". وأكد دعم جهود الأمم المتحدة الجارية لدعم إجراء انتخابات حرة في ليبيا.

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.