Open toolbar

نتائج أولية لتشريح جثة الرئيس الأنجولي السابق تشير إلى "وفاة طبيعية"

برشلونة- (أ ف ب):

أشارت النتائج الأولية لتشريح جثة رئيس أنجولا السابق جوزيه إدواردو دوس سانتوس، الذي توفي في برشلونة الجمعة، إلى أنه مات لأسباب "طبيعية"، حسبما أكّد لوكالة "فرانس برس"، الثلاثاء، مصدر مطّلع على الملف.

ولفتت نتائج التشريح الذي طلبته إحدى بنات الرئيس السابق إلى "وفاة طبيعية"، مصحوبة بمشكلات "قصور القلب" و"التهاب الرئة"، حسبما أفاد المصدر الذي قال إن لا يزال هناك تحليلات إضافية يجب إجراؤها.

وكانت تشيزي دوس سانتوس، إحدى بنات الرئيس الأنجولي السابق، قد طلبت تشريح جثة والدها، معتبرة وفاته "مثيرة للشكّ"، مشيرة إلى "فرضية تعرضه لمحاولة قتل".

وتوفي الرئيس الأنجولي السابق جوزيه إدواردو دوس سانتوس الذي حكم بلاده بقبضة حديد من 1979 حتى 2017، صباح الجمعة عن 79 عاماً في عيادة ببرشلونة، نقل إليها إثر إصابته بسكتة قلبية في 23 يونيو.

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.