Open toolbar
السعودية.. تراث جازان وتاريخها يعبقان في قلعة "الدوسرية"
العودة العودة

السعودية.. تراث جازان وتاريخها يعبقان في قلعة "الدوسرية"

مشهد علوي لقلعة الدوسرية في منطقة جازان جنوب السعودية - وكالة الأنباء السعودية

شارك القصة
Resize text
دبي-

تعد قلعة "الدوسرية" أحد أبرز المعالم التاريخية والأثرية في منطقة جازان جنوبي المملكة العربية السعودية، وتعتبر من أبرز المتاحف السياحية في المدينة، ولها موقعاً استراتيجياً فريداً بالمنطقة.

ونشرت وكالة الأنباء السعودية (واس)، تقريراً يشير إلى موقع القلعة الاستراتيجي، حيث تطل مباشرة على البحر الأحمر، وشيدت على شكل مربع بمساحة تقدر بحوالى 900 متر مربع، من دورين وأربعة أبراج أسطوانية الشكل. وبحسب "واس" ترتكز القلعة على قواعد ضخمة رممت حديثاً.

حصن عسكري

ويتخلل الأبراج وجدرانها العديد من الفتحات المستخدمة للأغراض العسكرية، إلى جانب المتاريس الجنوبية والغربية التي أُضيفت لتكون خطوطاً أولية دفاعية لبنائها المرتفع عن سطح البحر بنحو 250 متراً.

واستُخدمت القلعة كحصن عسكري في عدة حقب تاريخية، فيما تحولت في فترة لاحقة إلى مقر للتعليم والدراسة ونشر العلم بين طلاب المنطقة.

وفي العام 1932، أعاد الملك عبد العزيز آل سعود ترميمها، لتكون مقراً للجيش السعودي، حيث انتهت عملية إعادة بناء القلعة في أوائل العام 1953، واستقرت في القلعة أول حامية عسكرية سعودية بها.

وتعمل أمانة منطقة جازان حالياً، على تنفيذ مشروع تطوير المنطقة المحيطة بالقلعة، إضافة إلى ربطها بالسوق الداخلي لمدينة جيزان، بما يسهم في توفير منتجات سياحية على المسار السياحي للمدينة.

وتنتشر على أراضي المملكة، عشرات القلاع والحصون التاريخية، من أشهرها قلعة "المصمك" في العاصمة الرياض، و"تاروت" في المنطقة الشرقية، و"القشلة" وقصر "السقاف" في مكة المكرمة.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.