Open toolbar

إطلاق سابق للصاروخ البالستي العابر للقارات Minuteman III في قاعدة فاندنبرج الجوية بكاليفورنيا - 2 أغسطس 2017 - REUTERS

شارك القصة
Resize text
واشنطن-

قالت الولايات المتحدة، الأربعاء، إنها اختبرت بنجاح صاروخاً بالستياً عابراً للقارات، وهي عملية أعلنت عنها مسبقاً لتجنب أي تصعيد للتوتر مع روسيا في خضم الحرب في أوكرانيا.

وأطلق الصاروخ مينيتمان Minuteman III غير المسلح من قاعدة فاندنبرج الجوية بولاية كاليفورنيا، واجتاز مسافة نحو 6800 كيلومتر فوق المحيط الهادئ، قبل أن يسقط في البحر بالقرب من جزيرة كواجالين في جزر مارشال، حسبما ذكرت القوات الجوية الأميركية في بيان.

وأضافت: "هذا اختبار روتيني ويتعلق الأمر بعمليات دورية تهدف إلى إثبات أن نظام الردع النووي للولايات المتحدة آمن ومضمون وموثوق وفعال".

وقالت القوات الجوية إن "هذا النوع من الاختبارات تم إجراؤه أكثر من 300 مرة ولا علاقة له بأحداث العالم الحالية".

ولا تعلن الولايات المتحدة عادة مسبقاً عن تجارب الصواريخ البالستية العابرة للقارات، لكن الاختبار السابق لصاروخ Minuteman III، وهو صاروخ مزود برأس حربي قادر على حمل قنبلة نووية في زمن الحرب، تم تأجيله مرتين بسبب التوترات الدولية.

اختبار ناجح

والاختبار الأول كان مقرراً في مارس وتم تأجيله بسبب الغزو الروسي لأوكرانيا في 24 فبراير، إذ خشيت واشنطن من أن تستخدم موسكو هذا الاختبار العادي لتوسيع النزاع إلى دول أخرى، وفق "فرانس برس".

وتأجل للمرة الثانية مطلع أغسطس بعد زيارة رئيسة مجلس النواب الأميركي نانسي بيلوسي لتايوان. ثم أجري الاختبار بنجاح في 16 أغسطس.

وقال الجنرال بات رايدر، المتحدث باسم البنتاجون، الثلاثاء، خلال مؤتمر صحافي، إنه من قبيل المصادفة أن الاختبارين أجريا في موعدين متقاربين.

وMinuteman III الذي دخل الخدمة قبل 50 عاماً، هو الصاروخ الوحيد الذي يُطلق من البر في الترسانة النووية الأميركية منذ عام 2005.

وصوامع إطلاق هذا الصاروخ موجودة في 3 قواعد عسكرية في الولايات المتحدة (وايومينج، وداكوتا الشمالية، ومونتانا).

أما الصواريخ الأميركية الأخرى القادرة على نقل قنابل نووية فهي من نوع ترايدنت، وتنطلق من البحر وهي موجودة على متن غواصات، في حين يمكن للقاذفات الاستراتيجية الأميركية أن تلقي قنابل نووية.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.