Open toolbar

وزير الخارجية الإسرائيلي يائير لبيد خلال مؤتمر صحافي في القدس- 24 أبريل 2022 - REUTERS

شارك القصة
Resize text
القدس-

قال مكتب وزير الخارجية الإسرائيلي يائير لبيد، الأحد، إنه سيزور تركيا، الخميس، بعد اتصال هاتفي بين رئيسي البلدين وفي أعقاب مخاوف عبّرت عنها إسرائيل في الآونة الأخيرة من أن مواطنيها ربما يكونون عُرضة لهجمات يشنها عملاء إيرانيون في البلد العضو بحلف شمال الأطلسي (الناتو).

وقالت وزارة الخارجية الإسرائيلية، في بيان مقتضب، إن لبيد سيتوجه إلى تركيا، الخميس، للقاء نظيره مولود جاويش أوغلو، وأوضحت أن اللقاءات التي ستعقد في إطار الزيارة، ستتناول العلاقات الثنائية بين تركيا وإسرائيل، والقضايا الإقليمية.

ودعا لبيد، الأسبوع الماضي، الإسرائيليين إلى عدم السفر إلى تركيا، وعلى وجه الخصوص إلى مدينة إسطنبول، فضلاً عن دعوته الموجودين فيها إلى مغادرة البلاد "في أقرب وقت" خشية وقوع هجمات إيرانية.

وقالت الرئاسة الإسرائيلية، في بيان، إن الرئيس الإسرائيلي إسحق هرتزوج تحدث هاتفياً، الأحد، مع نظيره التركي رجب طيب إردوغان.

وجاء في البيان الإسرائيلي أن "الرئيس هرتزوج شكر الرئيس أردوغان على جهوده لتحييد الأنشطة الإرهابية على أراضيه (...) التهديد لم يزل بعد ويجب الاستمرار في بذل الجهود لمكافحة الإرهاب".

وخلال الأسابيع الأخيرة تحدثت وسائل الإعلام الإسرائيلية عن محاولات لشن هجمات ضد إسرائيليين في تركيا، نقلاً عن مصادر طلبت عدم الكشف عن هويتها.

وقد تكون هذه الهجمات أحبطت بفضل التعاون بين الأجهزة الأمنية الإسرائيلية والتركية، بعدما وطد البلدان علاقاتهما في الأشهر الأخيرة.

وذكرت الرئاسة الإسرائيلية أن هذا التعاون الأمني "يعزز الثقة بين الحكومتين والشعبين".

وشهدت العلاقات بين إسرائيل وتركيا تحولاً في الآونة الأخيرة بعد زيارة الرئيس الإسرائيلي لأنقرة مارس الماضي، في أول زيارة لرئيس إسرائيلي إلى هذا البلد منذ عام 2007.

وكان وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو أجرى زيارة إلى فلسطين وإسرائيل بين 24 و25 مايو الماضي.

وكانت إسرائيل حذرت مواطنيها من السفر إلى تركيا، مشيرةً إلى تخوفها من تدبير إيران عمليات اغتيال أو خطف بعد أن تعهدت بالثأر لاغتيال العقيد في الحرس الثوري صياد خدائي، بالعاصمة طهران في 22 مايو، والذي حمّلت عملاء إسرائيليين المسؤولية عنه.

وكان خدائي لقي حتفه، الشهر الماضي، عندما أطلق شخصان على متن دراجة نارية، النار عليه، أثناء قيادته لسيارته.

ولم تُعلق إيران على تحذير السفر الإسرائيلي، الذي يركز حالياً على إسطنبول بعينها.

وألمحت وزارة الخارجية التركية إلى التحذير في بيان صدر يوم 13 يونيو، دون أن يذكر أي دولة بالاسم، وقالت إن "تركيا بلد آمن يتخذ جميع الإجراءات الأمنية اللازمة، في إطار آليات التعاون في ما يتعلق بمكافحة الإرهاب".

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.