Open toolbar

أنابيب اختبار للكشف عن الإصابة بفيروس جدري القرود - REUTERS

شارك القصة
Resize text
كوبنهاجن -

دعت منظمة الصحة العالمية، الجمعة، إلى "تحرك عاجل" للحد من تفشي جدري القرود في أوروبا، وذلك تزامناً مع ازدياد عدد المصابين إلى 3 أضعاف منذ أسبوعين في القارة.

وشدد مدير منظمة الصحة في أوروبا هانز كلوجه، في بيان على "تكثيف جهودها في الأسابيع والأشهر المقبلة، لتجنب توطن جدري القرود في منطقة جغرافية أكبر"، مشيراً إلى أنه "من الواجب القيام بتحرك عاجل ومنسق إذا أردنا إحداث تغيير في السباق ضد تفشي المرض".

وأفادت معطيات منظمة الصحة العالمية، بأن أوروبا سجلت أكثر من 4500 إصابة مؤكدة، أي أكثر بثلاثة أضعاف مما سُجل في منتصف يونيو الماضي.

ويشكل هذا العدد 90% من الإصابات التي أحصيت في العالم منذ منتصف مايو الماضي، حين بدأ هذا المرض الذي كان متوطناً في عشر دول إفريقية، التفشي في أوروبا.

وباتت أوروبا بؤرة لانتشار جدري القرود، وتضم 31 بلداً أو منطقة سجلت فيها حالات بهذا المرض.

 تهديد صحي.. وقلق كيبر

والاثنين، قالت منظمة الصحة العالمية في إفادة، إنه تم إبلاغها بأكثر من 3400 إصابة مؤكدة بجدرى القرود وحالة وفاة واحدة حتى يوم الأربعاء الماضي، معظمها من أوروبا.

وذكرت المنظمة أنه منذ 17 يونيو، تم إبلاغها عن 1310 حالات جديدة، مع إبلاغ ثماني دول جديدة عن حالات إصابة.

وكان خبراء منظمة الصحة اعتبروا أن ازدياد عدد الحالات بات تهديداً صحياً يثير قلقاً كبيراً، ولكن دون أن يبلغ حتى الآن مستوى حالة طوارئ صحية عالمية.

لكن فرع منظمة الصحة في أوروبا لاحظ أن "التطور السريع والطبيعة الملحة لهذا الحدث يعنيان أن لجنة (الخبراء) ستعيد النظر في موقفها قريباً".

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.