Open toolbar

إحدى القطع المشفرة المتاحة في معرض أوكرانيا للحرب الروسية ضدها - Meta History Museum of War

شارك القصة
Resize text
القاهرة-

أطلقت الحكومة الأوكرانية متحفاً إلكترونياً يعتمد على تخليد الأحداث التي شهدتها الثلاثة أيام الأولى من الغزو الروسي لأوكرانيا بداية من 24 فبراير الماضي، وذلك في صورة قطع مشفرة غير قابلة للاستبدال NFT.

أشارت وزارة التحول الرقمي الأوكرانية إلى أن المعرض يستهدف توثيق الأحداث ساعة حدوثها، من خلال أعمال فنية اشترك في تنفيذها فنانون أوكرانيون ومن مختلف دول العالم، وكل عمل فني يعتمد على خبر من مصدر موثق أو حكومي أوكراني.

ويحمل المتحف، الذي يسمى Meta History Museum of War، نحو 54 قطعة مشفرة تخلد مجريات أحداث الحرب الروسية على أوكرانيا، وذلك من خلال موقع إلكتروني مخصص لعرض القطع الفنية.

ويعتبر المتحف الجديد بمثابة أحدث خطوات أوكرانية لدعم جيشها وتمويل دفاعاتها أمام الهجمات الروسية الحربية، وذلك باستخدام نظام تبرعات على موقع المتحف، يسمح لزواره بالتبرع بالعملات المشفرة (إيثيريوم) مباشرة لدعم أوكرانيا.

وتمكنت أوكرانيا من جمع دعم مالي قيمته نحو 100 مليون دولار في صورة عملات مشفرة منذ بداية الحرب، وذلك جعل العملات الرقمية تلعب دورا غير مسبوقاً للمساهمة في مساعدة البشر خلال أزمة إنسانية.

دور محوري

تعد المبالغ التي يتم جمعها من العملات المشفرة ضئيلة، مقارنة بمساعدات بمليارات الدولارات أقرتها الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي ومنظمات دولية كبرى، لكنها تسمح للأفراد بالمساهمة في التمويل.

واعتبرت المنظمة الأميركية غير الحكومية "ذا جيفينج بلوك" التي تعنى بجمع العملات المشفرة حول العالم بغية إرسالها إلى أوكرانيا "إنه خيار يلجأ إليه الأفراد الأصغر سناً بشكل متزايد لدعم قضايا مختلفة".

من جهة أخرى تحول الأوكرانيون نحو هذه العملات اللامركزية لحماية أنفسهم من تراجع قيمة عملتهم. وحتى الآن نجح المصرف المركزي الأوكراني في وقف انهيار العملة الوطنية، لكن تداعيات الغزو قد تُفقد  العملة الأوكرانية "هريفنا" قيمتها.

وباستخدام العملات المشفرة المقومة بالدولار يتجنب المانحون قدر المستطاع تقلبات أسواق الصرف. كما أن من مزايا التبرع بالعملات المشفرة سرعة التحويلات. ففي حين يمكن أن يستغرق تحويل مصرفي بين بلدين نحو 24 ساعة لتنفيذه، عادة ما يستغرق تحويل العملات المشفّرة أقل من ساعة.

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.