Open toolbar

شاشة تليفزيون تظهر نتائج الجولة الأولى من الانتخابات البرلمانية في فرنسا- 12 يونيو 2022 - AFP

شارك القصة
Resize text
واشنطن-

أفاد تقرير صدر الثلاثاء، بأن عدداً متزايداً من الأشخاص يتجنبون بشكل انتقائي القصص الإخبارية المهمة مثل جائحة فيروس كورونا، والغزو الروسي لأوكرانيا، وأزمة ارتفاع تكلفة المعيشة.

وقال معهد رويترز لدراسة الصحافة في (تقرير الأخبار الرقمية) السنوي، الذي يصدره، إنه في حين أن غالبية الأشخاص الذين شملهم الاستطلاع يطالعون الأخبار بانتظام، فقد قال 38% إنهم يتجنبون الأخبار في كثير من الأحيان أو في بعض الأحيان - ارتفاعاً من 29% في عام 2017.

ويقول حوالي 36% - خاصة أولئك الذين تقل أعمارهم عن 35 عاماً - إن الأخبار تعكر صفو مزاجهم.

وتتراجع أيضاً الثقة في الأخبار، وهي عند أدنى مستوى في الولايات المتحدة. وفي المتوسط، قال 42% من الناس إنهم يثقون في معظم الأخبار معظم الوقت. وانخفض هذا الرقم في ما يقرب من نصف البلدان الواردة في التقرير وارتفع في 7 دول.

وكتب مدير معهد رويترز، راسموس كليس نيلسن، في التقرير قائلاً: "يرى عدد كبير من الناس أن وسائل الإعلام تخضع لتأثير سياسي غير ملائم، وتعتقد أقلية صغيرة فقط أن معظم المؤسسات الإخبارية تضع مصلحة المجتمع قبل مصلحتها التجارية".

واعتمد التقرير على استطلاع عبر الإنترنت شمل 93 ألفاً و432 شخصاً في 46 سوقاً.

ووجد التقرير أن الجمهور الأصغر سناً يحصل بشكل متزايد على الأخبار عبر منصات مثل "تيك توك"، وأن صلته ضعيفة بوسائل الإعلام الإخبارية.

ومعهد رويترز لدراسة الصحافة ممول من مؤسسة تومسون رويترز، الذراع الخيرية لتومسون رويترز .

ويبلغ هامش الخطأ في الاستطلاع 2-3 نقاط مئوية.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.