Open toolbar

عناصر من الدرك الأردني يقفون خارج مستشفى بعد تسرب غاز سام من صهريج تخزين في ميناء العقبة، الأردن. 27 يونيو 2022 - REUTERS

شارك القصة
Resize text
عمان-

بدأت محكمة أردنية، الخميس، محاكمة 10 أشخاص على خلفية تسرب الغاز في حادثة ميناء العقبة جنوب الأردن، والذي أودى نهاية الشهر الماضي بحياة عدد من البحارة والعاملين داخل الميناء.

وعقدت "محكمة بداية جزاء العقبة (الخميس)، أولى جلساتها للنظر في قضية سقوط خزَّان غاز في مدينة العقبة (نحو 328 كلم جنوب عمان)"، على ما أفادت وكالة الأنباء الرسمية (بترا).

ونقلت الوكالة عن الأمين العام للمجلس القضائي والناطق الإعلامي باسم المجلس، القاضي وليد كناكريه، قوله إن "المشتكى عليهم (10 متهمين) مثلوا شخصياً أمام المحكمة، بعد أن جرى استحضارهم من مراكز توقيفهم".

وأضاف: "جرى سؤالهم عن الجرائم المسندة، فأنكروا جميعاً ما أسند إليهم، وأفادوا بأنهم غير مذنبين"، وتقرر دعوة شهود النيابة للجلسة المقبلة.

وأوقف المدعي العام 10 أشخاص على خلفية القضية بتهم أبرزها "التسبب بالوفاة، والتسبب بالإيذاء وإلحاق الضرر بمال الغير، ومخالفة نظام إدارة المواد والنفايات الخطرة"، إضافة إلى الإهمال والتقصير وضعف الرقابة.

محاسبة المسؤولين

وكانت الحكومة أعلنت مطلع الشهر الحالي أن لجنة التحقيق في الحادث توصلت إلى وجود "عجز كبير" و"تقصير" في إجراءات السلامة العامة في الميناء.

وأقالت حينها المدير العام لشركة إدارة وتشغيل الموانئ، ومجموعة من المسؤولين في الشركة، بالإضافة إلى المدير العام للهيئة البحرية.

وأدى تسرب الغاز من حاوية سقطت من رافعة إحدى البواخر في ميناء في العقبة في 27 يونيو الماضي إلى سقوط 13 شخصاً، هم 8 أردنيين و5 فيتناميين وإصابة أكثر من 260.

ومدينة العقبة هي المنفذ البحري الوحيد للأردن، وتمر عبرها معظم واردات المملكة وصادراتها، وفيها أحد الموانئ الرئيسية في منطقة البحر الأحمر، كما أنها وجهة سياحية مهمة في المملكة.

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.