Open toolbar

صورة للحي القديم في العاصمة اليمنية صنعاء خلال يوم ممطر. 1 أغسطس 2015. - Reuters

شارك القصة
Resize text
صنعاء-

قضى 10 أشخاص في اليمن، بينهم 4 أطفال جرّاء سيول ناجمة عن أمطار غزيرة تتساقط على عدة مناطق، فيما توقّفت الحركة المرورية في أحياء في العاصمة، حسبما أفاد مصدر طبي والسلطات المحلية.

وتشهد صنعاء التي تضم أبنية تاريخية مدرجة على لائحة الأمم المتحدة للمواقع الأثرية العالمية، ومناطق مجاورة لها، تساقطاً للأمطار منذ الأسبوع الماضي، اشتدت وتيرتها بشكل كبير منذ السبت.

وقال طبيب في المستشفى الجمهوري في صنعاء إنّ الأمطار "تسبّبت في انهيار جزء من مبنى في العاصمة ما أدى إلى وفاة 4 أطفال". ويقع المبنى المكوّن من 3 طوابق في أحد الأحياء التاريخية.

وكانت شرطة المرور بأمانة العاصمة أعلنت السبت "انقطاعاً شبه كلي للحركة المرورية في عدد من الشوارع والتقاطعات نتيجة سيول الأمطار الغزيرة"، وفق ما نقلت وكالة الصحافة الفرنسية.

وفي محافظة ذمار جنوب صنعاء قضى 6 أشخاص جراء تدفق سيول الأمطار.

ونقلت عن رئيس عمليات لجنة الطوارئ بالمحافظة نشوان السماوي أنّ "سيول الأمطار جرفت سيارة أثناء عبورها" على إحدى الطرق "ما أدى إلى وفاة 6 أشخاص كانوا على متنها".

وتتسبّب الأمطار الغزيرة والسيول التي تضرب اليمن في مصرع العشرات سنوياً في أنحاء البلاد. وتواجه السلطات المحلية صعوبات في جمع الأموال من أجل صيانة المواقع المهمة والتاريخية. 

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.