Open toolbar

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يحضر احتفالاً بيوم البحرية في سان بطرسبرغ -31 يوليو 2022 - via REUTERS

شارك القصة
Resize text
دبي -

وقّع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الأحد، مرسوم عقيدة بحرية جديدة للأسطول الروسي، تحدد الولايات المتحدة وحلف شمال الأطلسي (الناتو)، على أنهما "التهديد" الأكبر لروسيا، وتحدد طموحات روسيا البحرية العالمية لمناطق مهمة مثل القطب الشمالي، والبحر الأسود.

وفي الكلمة التي ألقاها في سان بطرسبرغ، عاصمة الإمبراطورية الروسية السابقة، بمناسبة يوم الأسطول الحربي الروسي، أشاد بوتين بالقيصر بطرس الأكبر، لجعله روسيا "قوة بحرية عظمى". ولم يذكر بوتين أوكرانيا بشكل مباشر، وفق ما أوردت وكالة "رويترز".

وقال بوتين إن صواريخ كروز فريدة من نوعها من طراز "تسيركون" التي تفوق سرعتها سرعة الصوت ستنضم للأسطول البحري الروسي في غضون أشهر قليلة، وستستند مناطق نشرها إلى المصالح الروسية، محذراً من أن موسكو لديها النفوذ العسكري لهزيمة أي معتدين محتملين.

وأضاف بوتين: "تسليم هذه (الصواريخ) للقوات المسلحة الروسية سيبدأ في الأشهر المقبلة.. ستكون فرقاطة الأميرال جورشكوف أول من يخوض مهمة قتالية، وعلى متنها هذه الأسلحة الهائلة". وتابع: "الشيء الرئيسي هنا هو قدرة البحرية الروسية.. إنها قادرة على الرد بسرعة البرق على كل من يقرر التعدي على سيادتنا وحريتنا".

وهذه الأسلحة أسرع من الصوت تسع مرات. وأجرت روسيا اختبارات سابقة على إطلاق صواريخ "تسيركون" من سفن حربية وغواصات خلال العام الماضي.

وتحدد العقيدة البحرية الروسية الجديدة المؤلفة من 55 صفحة، الأهداف الاستراتيجية الواسعة للبحرية الروسية، بما في ذلك طموحاتها "كقوة بحرية عظيمة" تمتد على العالم بأسره.

"تهديد رئيسي"

وتنص العقيدة على أن التهديد الرئيسي لروسيا هو "السياسة الاستراتيجية للولايات المتحدة للهيمنة على محيطات العالم"، وتحرّك حلف شمال الأطلسي العسكري (الناتو) بالقرب من حدود روسيا.

وتقول العقيدة إن "روسيا ربما تستخدم قوتها العسكرية بشكل مناسب للوضع في محيطات العالم في حال استنفاد القوى الناعمة الأخرى، مثل الأدوات الدبلوماسية والاقتصادية".

وبينما لم يشر بوتين إلى الصراع في أوكرانيا خلال خطابه، تتضمن العقيدة العسكرية "تعزيزاً شاملاً لموقع روسيا الجيوسياسي" في البحر الأسود وبحر آزوف.

وتحدد منطقة المحيط المتجمد الشمالي، التي قالت الولايات المتحدة مراراً إن روسيا تحاول عسكرتها، كمنطقة ذات أهمية خاصة بالنسبة لروسيا.

ويمتد الساحل الروسي الشاسع البالغ طوله 37 ألفاً و650 كيلومتراً (23 ألفاً و400 ميل)، من بحر اليابان إلى البحر الأبيض (شمال غربي سواحل روسيا)، كما يشمل أيضاً البحر الأسود وبحر قزوين.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.