Open toolbar

طابور طويل من الركاب في إحدى محطات المترو وسط العاصمة البريطانية لندن- 14 أبريل 2022 - REUTERS

شارك القصة
Resize text
لندن-

تفاقمت الاضطرابات في وسائل النقل البريطانية، الاثنين، مع إعلان موظفي مترو أنفاق لندن الإضراب، وذلك تزامناً مع إلغاء وتأخير الرحلات الجوية أو القطارات.

وأعلنت النقابة الوطنية لعمال السكك الحديد والبحرية والنقل إضراباً الاثنين مدة 24 ساعة، لاقى تجاوباً مع إغلاق العديد من محطات المترو في لندن.

وحذرت هيئة النقل في لندن من "اضطرابات كبيرة"، وأوصت المستخدمين بتجنب التنقل الاثنين وحتى الثلاثاء.

كما واجه آلاف الركاب صعوبات في العودة إلى المملكة المتحدة، بعد عطلة نهاية الأسبوع الطويلة، بمناسبة اليوبيل البلاتيني للملكة إليزابيث الثانية، بعد إلغاء المئات من رحلات "إيزي جيت"، و"بريتيش إيرويز"، و"توي"، و"ويز إير"، وفقاً لوسائل الإعلام البريطانية.

وواجه المسافرون الذين استخدموا "يوروستار" في عطلة نهاية الأسبوع الطويلة تأخيراً على مواعيد الرحلات.

وكتبت الشركة عبر حسابها الرسمي في تويتر أن عمليات التدقيق في الجوازات والأمن في لندن تستغرق وقتاً أطول من المعتاد، موضحة أن هذا ما يوضح سبب "الطوابير الطويلة. ولذك فإن "خدماتنا تشهد تأخيراً كبيراً".

ويواجه قطاع الطيران نقصاً حاداً في الموظفين بعد تسريح الآلاف في ذروة انتشار وباء كورونا، ما تسبب في توقف حركة الملاحة الجوية لأشهر، ثم خفض الرحلات الجوية بشكل حاد بسبب القيود الصحية.

ويكافح هذا القطاع الآن للتوظيف والتعامل مع الارتفاع الكبير في الطلب على السفر بعد رفع القيود الصحية.

وكان قطاع النقل من أكثر القطاعات تضرراً جراء وباء كورونا، حيث توقفت الحركة الجوية لأشهر وتراجع عدد الركاب في مترو أنفاق المملكة المتحدة أو القطارات بشكل حاد.

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.