Open toolbar

صورة توضيحية تظهر شعار شركة "مايكروسوفت" على هاتف ذكي. - REUTERS

شارك القصة
Resize text
القاهرة-

أعلنت شركة "مايكروسوفت"، الثلاثاء، وقف بيع إصدارات نظام تشغيل "ويندوز 10" بشكل كامل بنهاية يناير الجاري، على أن تستمر الحواسيب التي تستخدم النظام في استقبال التحديثات البرمجية والأمنية حتى أكتوبر 2025 على الأقل.

وقالت الشركة في، بيان، عبر موقعها إن "ويندوز 11" سيكون نظام التشغيل الوحيد المتاح للتثبيت والشراء عبر موقعها الرسمي، بينما تستمر متاجر الطرف الثالث في بيع إصدارات نظام "ويندوز 10" سواء المخصصة للاستخدام المنزلي أو الشركات.

وما زال متاحاً أمام مستخدمي الحواسيب التي تعمل بأنظمة تشغيل 7 و8 و8.1 ترقيتها لتعمل بنظام "ويندوز 10" مجاناً، على الرغم من أن الشركة الأميركية أعلنت وقف الترقية المجانية منذ 2016، إلا أنها لم تتخذ أي إجراءات تحظر الترقية.

وتحافظ "مايكروسوفت" على تقديم التحديثات إلى "ويندوز 10" سنوياً، لكنها حولت عدداً كبيراً من المطورين الذين كانوا يعملون على مدار الساعة لتطوير النظام، للعمل على تطوير "ويندوز 11" باعتباره أحدث أنظمة التشغيل.

كانت الشركة أعلنت مطلع يناير، رسمياً وقف دعم أنظمة تشغيلها "ويندوز 7" و"ويندوز 8.1" نهائياً، وبذلك يصبح نظاما "ويندوز 10" و"ويندوز 11" الإصدارين الوحيدين المدعومين بالتحديثات.

وقالت الشركة في بيان، إن مستخدمي "ويندوز 7" الحاليين هم المشتركون في برنامجها المدفوع "Extended Security Update"، والذي أطلقته لدعم الشركات والأفراد بالتحديثات لمدة 3 سنوات إضافية، بعد وقف الدعم للمرة الأولى في يناير 2020.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.