Open toolbar

وزارة الدفاع السعودية توقعاً عقداً مع شركة "لوكهيد مارتن جلوبال انك" الأميركية - 9 مارس 2022 - spa.gov.sa

شارك القصة
Resize text
دبي-

أعلنت وزارة الدفاع السعودية، الأربعاء، أنها أبرمت 33 عقداً مع شركات محلية وعالمية، بقيمة إجمالية تقارب 20 مليار ريال (5.3 مليار دولار)، وذلك خلال فعاليات معرض الدفاع العالمي المقام في العاصمة الرياض.

وتضمنت العقود التي وقعتها الوزارة السعودية مع الشركات العالمية، عقداً مع شركة "لوكهيد مارتن جلوبال انك" الأميركية لصالح القوات الجوية، بمبلغ يفوق المليار ريال (266 مليون دولار)، وذلك للاستحواذ على أنظمة استشعار شاملة التوطين والاستدامة.

كما وقعت الوزارة عقداً مع شركة "بولي تكنولوجي" الصينية، لصالح قوات الدفاع الجوي بمبلغ يقدر بـ370 مليون ريال (98 مليون دولار) للاستحواذ على منظومات دفاعية لصالح قوات الدفاع الجوي.

وعلى هامش معرض الدفاع العالمي الذي انطلق الأحد الماضي، أبرمت وزارة الدفاع السعودية أيضاً عقدين مع شركة "تاليس انترناشيونال" الفرنسية بمبلغ يقدر بـ1.5 مليار ريال (399 مليون دولار)، وذلك للاستحواذ على أنظمة دفاعية ودعم فني وإمدادي، كما وقعت عقدين مع شركة "ريثيون" الأميركية، بقيمة ملياري ريال (533 مليون دولار).

ووقعت الوزارة السعودية عقداً مع شركة "رايمنتال" السويسرية بمبلغ يفوق الـ260 مليون ريال (69.3 مليون دولار)، لتقديم خدمات المساندة الإمدادية ودعم لمنظومات الدفاع الجوي.

كما أبرمت عقدًا مع شركة "ايروفيجن" الأميركية، بمبلغ  100 مليون ريال (26.6 مليون دولار) لتقديم خدمات المساندة الإمدادية لطائرات "بوينج 707".

عقود محلية

وشملت العقود التي وقعتها الوزارة مع الشركات المحلية، 5 عقود مع الشركة السعودية للصناعات العسكرية، بواقع عقدين لصالح القوات البرية، و3 عقود لصالح نظيرتها البحرية، وذلك بقيمة 6 مليارات ريال (1.59 مليار دولار)، إذ تضمنت العقود استحواذاً على منظومات اتصالات وعربات عسكرية، إضافة لتأمين الذخائر واستدامة عدد من المنظومات البحرية.

وبمبلغ يفوق المليار ريال، وقعت وزارة الدفاع عقداً مع المؤسسة العامة للصناعات العسكرية، وذلك لصالح القوات الجوية، للاستحواذ على منظومات دفاعية شاملة المساندة الفنية والإمدادية والتدريب.

وأبرمت الدفاع السعودية أيضاً 3 عقود مع شركة "الإلكترونيات المتقدمة" بمبلغ يقدّر بـ 250 مليون ريال (66.6 مليون دولار)، في مجالات التطوير والدعم الفني والصيانة لنظام تدريب الأطقم الجوية لمشبهات طائرات "إف15"، إلى جانب استدامة لمنظومات دفاعية. 

ولصالح القوات الجوية، وقعت وزارة الدفاع عقدين مع شركة المعدات المكملة للطائرات المحدودة بمبلغ يتجاوز الـ 400 مليون ريال (106 مليون دولار)، وذلك لتقديم خدمات المساندة الإمدادية.

كما أبرمت الدفاع السعودية 4 عقود مع الشركة الوطنية للأنظمة الميكانيكية بمبلغ يقدّر بـ 100 مليون ريال (26.6 مليون دولار)، وذلك لتوريد أنظمة كهروبصرية شاملة التوطين والاستدامة لصالح القوات البرية.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.