Open toolbar

رئيس الوزراء الباكستاني السابق عمران خان يلقي كلمة أمام أنصاره في لاهور- 21 أبريل 2022 - REUTERS

شارك القصة
Resize text
إسلام أباد-

مُنعت قناة تلفزيونية باكستانية مشهورة ومعارضة للحكومة الحالية من البث في معظم أنحاء باكستان، حسبما أفاد أحد المسؤولين فيها، الثلاثاء.

وقال عماد يوسف نائب رئيس "آري نيوز" التي تؤيّد رئيس الحكومة الباكستانية السابق عمران خان، لوكالة "فرانس برس"، إنّه تمّ حظر القناة من قبل السلطات الإعلامية في البلاد بسبب نشرها محتوى "مثيراً للفتنة".

وأكد أن القرار "غير قانوني وسخيف"، مضيفاً أنّه سيتم رفع المسألة إلى القضاء.

وورد في إشعار هيئة تنظيم وسائل الإعلام الباكستانية (PEMRA) إلى قناة "آري"، والذي اطلعت عليه وكالة "فرانس برس"، أن "المحتوى البغيض والمثير للفتنة والخبيث على قناتكم يثير مخاوف جدية بشأن نواياكم الخبيثة".

وأكد مسؤول في الهيئة صحة هذا الإشعار الذي يطلب من الرئيس التنفيذي للقناة المثول أمام جلسة استماع الأربعاء. 

تأييد عمران خان

و"آري" واحدة من أكبر القنوات التلفزيونية الخاصّة في باكستان ومن المؤيّدين لعمران خان منذ فترة طويلة، وهي تنتقد "الحكم العسكري الباكستاني" منذ الإطاحة بخان في تصويت لحجب الثقة عن حكومته خلال أبريل الماضي.

ويأتي إشعار هيئة تنظيم وسائل الإعلام الباكستانية على خلفية حوار أجرته قناة "آري" مع مسؤول في حركة "إنصاف" الباكستانية التي يتزعّمها خان.

وأشار الإشعار إلى أن هذا المسؤول أدلى بتصريحات "ترقى إلى مستوى التحريض على التمرّد في صفوف القوات المسلّحة".

ولطالما نُظر إلى انتقاد الأجهزة الأمنية القوية في البلاد، على أنّه خط أحمر في باكستان المصنّفة من بين أخطر الدول بالنسبة للعاملين في مجال الإعلام.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.