جدل في مصر حول مسلسل "الطاووس" بسبب "قضية الفيرمونت"
العودة العودة

جدل في مصر حول مسلسل "الطاووس" بسبب "قضية الفيرمونت"

الملصق الدعائي لمسلسل "الطاووس" - المكتب الإعلامي للشركة المنتجة

شارك القصة
Resize text
القاهرة-

شهد إطلاق برومو مسلسل "الطاووس" موجة من الجدل في الشارع المصري تحديداً، نظراً لقرب القضية التي يعالجها من القضية المعروفة إعلامياً في مصر باسم "قضية الفيرمونت" التي لا تزال قيد التحقيق. 

وتدور أحداث المسلسل حول تعرض فتاة لحادث اغتصاب على يد مجموعة شباب من أبناء ذوي السلطة والنفوذ، لتلجأ إلى محامي يتولى الدفاع عنها، ولكنه يواجه مشاكل عدة، منها التعرض للضرب المُبرح من قِبل هؤلاء الشباب.

بلاغ للنائب العام 

وتقدّم المُحامي طارق العوضي، ببلاغٍ إلى النائب العام، وبمذكرتين إلى المجلس الأعلى للإعلام، ونقابة المهن التمثيلية، ضد صُنّاع مسلسل "الطاووس"، مُعللاً ذلك باستخدام بعض صفحات التواصل الاجتماعي لصورة موكلته نازلي مصطفى كريم، في الدعاية لهذا المسلسل.

وقال العوضي، في بيانٍ صحافي، إنّ "النيابة العامة قد حذرت مراراً وتكراراً من تناول هذه القضية، إذ أنها مازالت في مرحلة التحقيقات"، لافتاً إلى أن من شأن ذلك التأثير على التحقيقات ومجراها، كما أن موكلتنا نازلي مصطفى كريم ليست هي فتاة الفيرمونت المجني عليها في القضية".

وتابع: "وإزاء إصرار أصحاب بعض الصفحات على المضي في تلك الدعاية الرخيصة على حساب أجساد النساء وانتهاك خصوصيتهم، ونشر صور خاصة من دون موافقة أصحابها في مخالفة صريحة للدستور والقانون، وعليه فإن مكتبنا يعلن أنه سيتقدم بكافة البلاغات والإجراءات القانونية لمواجهة ذلك الأمر". 

اتهامات "عارية من الصحة"

وأبدى الممثل جمال سليمان، أحد أبطال المسلسل، دهشته من ردود الفعل على المسلسل والاتهامات التي تشير إلى أن المسلسل يتناول قضية "الفيرمونت"، مؤكداً في تصريح لـ"الشرق"، أن هذه الاتهامات "عارية من الصحة".

 وأضاف، أن "المسلسل ليس له علاقة بقضية الفيرمونت إطلاقاً، فيوجد مليون قضية بالعالم العربي تُشبه تلك القضية الشهيرة، وبكل الأحوال أنا لم أتابع ردود فعل الجمهور عبر منصات التواصل الاجتماعي، منذ طرح الإعلان الدعائي للعمل قبل أيام، لأنني لست مهتماً بها".

ويتشارك سليمان في بطولة المسلسل مع سميحة أيوب، وسهر الصايغ، وأحمد فؤاد سليم، وسيناريو وحوار كريم الدليل وإشراف على الكتابة محمد ناير، وإخراج رؤوف عبد العزيز.

"ابن حلال" و"المرافعة"

يذكر أنّ مسلسل "الطاووس" ليس العمل الدرامي الأول الذي يُثير حالة جدلية، كونه يتناول أحداث مستوحاة من قضايا حقيقية.

وسبق أن واجه مسلسل "ابن حلال" للممثل محمد رمضان عام 2014، اتهاماً من المطربة ليلى غفران، بالمتاجرة بقضية مقتل ابنتها، والإساءة إليها، والتشكيك في حكم المحكمة الذي أدان محمود العيساوي بقتل هبة وصديقتها نادين، بينما المسلسل يبرئه، في حين نفى السيناريست حسان دهشان في أكثر من حوار صحفي، أن يكون للمسلسل أي علاقة بالقضية الحقيقية.

وأثار مسلسل "المرافعة"، جدلاً كبيراً في نفس العام أيضاً، إذ واجه انتقادات حادة، بأنه يتناول حادث مقتل الفنانة سوزان تميم، ليخرج وقتها المُمثل باسم ياخور، بطل العمل، لينفي تلك الأقاويل، موضحاً: "لم نتناول شخصية بذاتها في المسلسل، ونحن نقدم عمل درامي".

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.