Open toolbar

إطلاق صاروخ "سارمات" الباليستي العابر للقارات من قاعدة بليسيتسك - روسيا - 20 أبريل 2022 - AFP

شارك القصة
Resize text
دبي-

أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الثلاثاء، أن الصاروخ الباليستي العابر للقارات "سارمات" سيدخل الخدمة نهاية العام، فيما تعهد بمواصلة "تطوير وتعزيز القوات المسلحة مع مراعاة التهديدات العسكرية المحتملة والمخاطر".

وقال بوتين في كلمة ألقاها خلال لقائه خريجي الأكاديميات العسكرية في موسكو: "تم إجراء اختبار ناجح للصاروخ الباليستي الثقيل العابر للقارات (سارمات)، ومن المقرر أن يدخل أول صاروخ من هذا الطراز الخدمة القتالية في نهاية العام الجاري"، وفق ما أوردت وكالة الأنباء الروسية "سبوتنيك".

وأضاف: "سنواصل تطوير وتعزيز قواتنا المسلحة مع مراعاة التهديدات العسكرية المحتملة والمخاطر، على أساس الدروس المستفادة من النزاعات العسكرية الحديثة. وسنستمر في تحسين قدرتها القتالية".

وفي وقت سابق، قال قائد قوات الصواريخ الاستراتيجية في روسيا، الكولونيل جنرال سيرجي كارافاييف: "إنه تم تصميم صاروخ باليستي من طراز سارمات لتجهيز صواريخ أفانجارد، وسيكون قادراً على حمل العديد من هذه الوحدات التي تفوق سرعتها سرعة الصوت".

وأوضح أن "أحدث صاروخ باليستي من طراز سارمات تم إنشاؤه لتزويده برؤوس حربية تفوق سرعتها سرعة الصوت من طراز أفانجارد، وسيكون قادراً على حمل العديد من هذه الرؤوس الحربية".

سرعة الرؤوس الحربية "أفانجارد" التي تفوق سرعة الصوت تبلغ 28 ماخ أو 10 كيلومترات في الثانية.

وأضاف كارافاييف: "بالنسبة إلى سارمات، هذا نظام صاروخي مختلف. إنه قائم على حاملة أقوى بكثير من حاملة أفانجارد. وقد تم إنشاؤها للمعدات القتالية الخاصة بأفانجارد، بالإضافة إلى العديد من المهام الإضافية".

وفي أبريل الماضي، أعلنت روسيا أنها أطلقت بنجاح صاروخاً باليستياً عابراً للقارات من طراز "سارمات" من قاعدة "بليسيتسك" الفضائية، في إقليم أرخانجيلسك، وهو سلاح استراتيجي قال الرئيس فلاديمير بوتين إن "لا مثيل له في العالم".

فيما قالت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاجون) إن التجربة التي أجرتها روسيا على الصاروخ القادر على حمل أسلحة نووية، لا تشكل تهديداً للولايات المتحدة أو حلفائها.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.