Open toolbar

حفل خيري تحت شعار "الرقص من أجل أوكرانيا" لدعم جهود الإغاثة الإنسانية، لندن، بريطانيا - 19 مارس 2022. - REUTERS

شارك القصة
Resize text

بعيداً عن ساحات القتال الدائر في أوكرانيا، التقى راقصو باليه من روسيا وأوكرانيا في العاصمة البريطانية لندن، مساء السبت، في حفل خيري جمع بعض أبرز الراقصين في العالم من أجل جهود الإغاثة الإنسانية في الدولة التي تمزقها الحرب.

ونال نحو 20 راقصاً تصفيقاً مدوياً هز جنبات القاعة المزدحمة في مسرح كوليسيوم لندن خلال حفل "الرقص من أجل أوكرانيا".

وقال إيفان بوتروف، وهو من أوكرانيا ونظم الحدث مع الرومانية ألينا كوجوكارو، لـ"رويترز": "لدينا الكثير من الأحباء في الوطن، لا يمكننا الجلوس مكتوفي الأيدي في المنزل ومشاهدة الأخبار فقط، أردنا فعل شيء ما".

وأضاف بوتروف: "اتصل بنا العديد من الفنانين وعبروا عن رغبتهم في المشاركة.. كم هو مُلهم هذا الدعم الذي قدمه الناس لكننا بحاجة إلى مزيد من الدعم في أوكرانيا والمزيد من الدعم من مختلف الحكومات في جميع أنحاء العالم". 

وغزت روسيا أوكرانيا في 24 فبراير، فيما وصفته موسكو بأنه "عملية خاصة" لنزع سلاح جارتها.

ورفعت بعض الجماهير العلم الأوكراني خلال الحفل، وقدم راقصون من بلدان عدة، بما في ذلك البرازيل وإيطاليا وبريطانيا، عرضاً مبهراً على المسرح الذي أضاء بظلال من اللونين الأصفر والأزرق. 

وكان من بين المشاركين كاتيا خانيوكوفا من أوكرانيا، وناتاليا أوسيبوفا من روسيا، وكان هناك أيضاً راقصون من الولايات المتحدة وفرنسا واليابان والأرجنتين في الحدث الذي قال المنظمون إنه جمع ما لا يقل عن 140 ألف جنيه إسترليني (نحو 184.5 ألف دولار) استجابة لنداء لجنة الطوارئ الخاصة بالكوارث في أوكرانيا. 

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.