Open toolbar

الممثل الأعلى للسياسة الخارجية الأوروبية جوزيب بوريل ووزير الخارجية المصري سامح شكري خلال توقيع اتفاقية الشراكة في لوكسمبورغ- 19 يونيو 2022 - Twitter/@JosepBorrellF

شارك القصة
Resize text
دبي-

اعتمد وزير الخارجية المصري سامح شكري ونائب رئيس المفوضية الأوروبية الممثل الأعلى للسياسة والأمن في الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل، الأحد، اتفاقية أولويات الشراكة بين مصر والاتحاد الأوروبي، والتي ستوجه مسار الشراكة والتعاون بين الجانبين حتى عام 2027.

وجاء ذلك خلال انعقاد الدورة التاسعة لمجلس المشاركة بين مصر والاتحاد الأوروبي في لوكسمبورج.

بدوره، أوضح بوريل أن اعتماد اتفاقية أولويات الشراكة بين الاتحاد الأوروبي ومصر ستحدد العمل المشترك حتى عام 2027.

وأضاف: "سوف تُركز (الوثيقة) على الاقتصاد المستدام، وتعزيز الشراكة بين الاتحاد الأوروبي ومصر في قضايا السياسة الخارجية، وضمان الاستقرار من خلال تعزيز حقوق الإنسان، وسيادة القانون، والتعاون في مجال الأمن والهجرة".

وفي تغريدة عبر حسابه بتويتر، قال الممثل الأعلى للسياسة الأوروبية: "شراكتنا لها إمكانات هائلة. نحن نسير على الطريق الصحيح للمضي قدماً بها. التعاون حاسم لمكافحة تغير المناخ، والتحديات العالمية الأخرى، وضمان الطاقة النظيفة والأمن الغذائي".

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.