Open toolbar

تحرك عسكري روسي تجاه منطقة كارخوف الأوكرانية- 9 سبتمبر 2022 - via REUTERS

شارك القصة
Resize text
تبليسي/جدانسك-

دعت المعارضة في روسيا، الأربعاء، إلى احتجاجات ضد الرئيس فلاديمير بوتين بعد أن أمر بتعبئة جزئية تشمل 300 ألف جندي من قوات الاحتياط، فيما نفدت تذاكر الطيران المغادرة لروسيا سريعاً، خوفاً من منع سفر الرجال في سن التجنيد.

ووصف الزعيم الروسي المعارض والمسجون حالياً أليكسي نافالني المعارض الحرب في روسيا بأنها "إجرامية فاشلة".

وقال نافالني، إن "بوتين يرسل المزيد من الروس إلى الموت من أجل حرب فاشلة"، مضيفاً في رسالة مصورة من السجن سجلها ونشرها محاموه: "من الواضح أن الحرب الإجرامية تزداد سوءاً وتتعمق، ويحاول بوتين إشراك أكبر عدد ممكن في هذا".

وأضاف نافالني: "هو (بوتين) يريد تلطيخ مئات الآلاف من الناس بهذه الدماء".

ودعت الجماعات الروسية المناهضة للحرب إلى احتجاجات في الشوارع على أمر التعبئة، إذ قال تحالف "فيسنا" المناهض للحرب: "هذا يعني الإلقاء بآلاف الرجال الروس -آبائنا وإخوتنا وأزواجنا- في مفرمة الحرب ... الآن، حلت الحرب في كل بيت وكل أسرة".

ودعا التحالف الروس إلى النزول إلى الشوارع في المدن الكبرى، الأربعاء.

ونشر حساب نافالني على تويتر استطلاعاً أجراه بشأن الدعوة إلى تعبئة عامة للمواطنين في الحرب وما إذا كانت الخطوة خاطئة أم صحيحة، وجاءت النتيجة بتصويت 29% بأن القرار صحيح، و48% بأن القرار خطأ و23% صوتوا لخيار أن التعبئة ستكون "أمراً قاسياً".

نفاد التذاكر

ونفدت تذاكر الرحلات الجوية التي ستغادر روسيا سريعاً، الأربعاء، بعد إذاعة خطاب بوتين بشأن التعبئة الجزئية.

وأثار إعلان بوتين، مخاوف من عدم السماح لبعض الرجال في سن التجنيد بمغادرة روسيا، رغم تأكيد شويجو أن الاستدعاء سيقتصر على من لديهم خبرة كجنود محترفين، ولن يتم استدعاء الطلاب أو من خدموا كمجندين فقط.

ومع ذلك أظهرت بيانات "جوجل تريندس" ارتفاعاً حاداً في عمليات البحث على "أفياسيل"، وهو الموقع الأكثر شعبية في روسيا لشراء تذاكر الرحلات الجوية.

ونفدت تذاكر الرحلات الجوية المباشرة من موسكو إلى إسطنبول في تركيا ويريفان في أرمينيا، وهما وجهتان تسمحان للروس بالدخول بدون تأشيرة، الأربعاء، وفقاً لبيانات شركة "أفياسيل".

ولم تعد هناك أماكن متوفرة في بعض الرحلات غير المباشرة أيضاً، مثل الرحلات من موسكو إلى تبليسي في جورجيا، مع وصول تكلفة أرخص الرحلات الجوية من موسكو إلى دبي إلى أكثر من 300 ألف روبل (5 آلاف دولار) - وهو 5 أضعاف متوسط الأجور الشهرية تقريباً.

استدعاء 300 ألف من الاحتياط

وأعلن الرئيس الروسي في خطاب عن تعبئة جزئية للجيش الروسي بدءاً من الأربعاء، متهماً الغرب بممارسة "ابتزاز نووي" محذراً من أن روسيا "لديها الكثير من الأسلحة للرد"، مهدداً باستخدام "كل الموارد المتاحة لديها" للدفاع عن سيادتها وأراضيها.

وأعلن وزير الدفاع الروسي سيرجي شويجو في حوار مع التليفزيون الروسي الرسمي عقب الخطاب، استدعاء 300 ألف من قوات الاحتياط، مشيراً إلى أن من تم استدعاؤهم سيحصلون على تدريب عسكري قبل نشرهم.

وذكر شويجو: "لدينا موارد ضخمة و25 مليون فرد. القرار يؤثر على 1% منهم". وأوضح أن التعبئة "تنطبق على من لديهم خبرة عسكرية سابقة". لافتاً إلى أن من خدموا كمجندين في الجيش أو الطلاب لن يتم طلبهم في هذا الاستدعاء.

وأعلن أن خسائر روسيا خلال الحرب في أوكرانيا بلغت 5 آلاف و937 جندياً. وقال شويجو إن "قادة عسكريين غربيين يديرون العمليات في كييف".

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.