Open toolbar
العالم يتابع انسحاب أميركا من أفغانستان عبر عدسات "بوكيمون غو"
العودة العودة

العالم يتابع انسحاب أميركا من أفغانستان عبر عدسات "بوكيمون غو"

أحد الأشخاص يرتدي زياً عسكرياً ويلعب بوكيمون غو - LevelUP

شارك القصة
Resize text
القاهرة-

يتابع العالم عمليات انسحاب القوات الأميركية من قرية باغرام بأفغانستان، ولكن هذه المرة ليس من خلال عدسات وسائل الإعلام، وإنما من خلال وسيلة غير متوقعة وهي عدسات لعبة Pokemon Go، وفقاً لما نشره موقع Stripes.

تعتمد فكرة عدسة Pokemon Go على استخدام اللعبة لأماكن جغرافية مميزة حول العالم، لتحولها إلى ما تطلق عليه صالة رياضية Gym، والتي تحتاج لوجود اللاعبين في نفس المكان الخاص بها، ليتمكنوا من منافسة بعضهم البعض من خلال مخلوقات "البوكيمون".

ولكن موقع "سترايبس" حصل على بعض لقطات الشاشة من هواتف بعض اللاعبين، الذين يستخدمون نسخة مقرصنة من اللعبة، ليمكنهم تزييف موقعهم الجغرافي وتحويله إلى مدينة باغرام.

صائدو "البوكيمون" في أفغانستان

وتحولت باغرام إلى مجتمع ثري يسعى خلفه كائنات "بوكيمون غو"، من عسكريين ومدنيين، خلال أوقات فراغهم وبعد أوقات الخدمة والعمل.

وأشار كوري أولسن وهو رائد بالجيش الأميركي تم استدعاؤه من أفغانستان، إلى أنه كان من غير المتوقع أن تكون باغرام من المجتمعات التي يمكن أن تشهد اهتماماً باللعبة.

 وأكد التقرير أن أفغانستان كانت تتمتع بوجود كائنات "بوكيمون" مختلفة عن تلك المتوفرة في الولايات المتحدة، مما لفت انتباه العسكريين الأميركيين للعب اللعبة في باغرام.

ورأى ويلبور لاندافيردي، وهو مقاول عسكري في المدينة الأفغانية، أن التواصل مع الغرباء واللعب معهم وسط خوض حرب، يعتبر تجربة مختلفة للتواصل والحفاظ على النزعة الاجتماعية لدى الجنود الأميركيين بعيداً عن بلدهم.

السيطرة على "الجيم"

وتتيح "بوكيمون غو" للاعبين إمكانية التنافس على السيطرة على الصالة الرياضية في موقع جغرافي محدد داخل اللعبة، بحيث يقوم كل لاعب بترك أحد كائناته في المكان المحدد، ليدخل في مباراة مع الكائن المُسيطر على المنطقة، وفي حال هزمه، يكون هو المُسيطر الجديد.

وأشار اللاعبون من العسكريين، بحسب تقرير "سترايبس"، إلى أن صالات "الجيم" الخاصة باللعبة في أفغانستان كانت تتغير فيها الكائنات المسيطرة باستمرار، طوال فترة تواجد القوات الأميركية وقوات التحالف هناك، ولكن مع بدء رحيلهم، أصبح من الممكن أن يسيطر كائن بوكيمون واحد لفترة أطول.

 

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.