Open toolbar

طاقم فيلم "birth/rebirth" خلال حضورهم العرض الأول للفيلم في مهرجان صندانس بالولايات المتحدة- 20 يناير 2023 - Getty Images via AFP

شارك القصة
Resize text
بارك سيتي (الولايات المتحدة)-

افتتح فيلم لنجمة مسلسل "Game of Thrones" إميليا كلارك الخميس، مهرجان صندانس الذي تُعتمَد فيه الصيغة الحضورية للمرة الأولى منذ بدء الجائحة قبل 3 سنوات، ويجمع عدداً من مخرجي الأفلام المستقلة والنجوم الهوليووديين في جبال يوتا الأميركية.

ويقام المهرجان الذي شارك في تأسيسه الممثل روبرت ردفورد في محطة تقع على ارتفاع 2000 متر، ويستمر إلى 29 يناير الجاري، ويشكّل منصة بالغة الأهمية لإطلاق عدد من الأفلام المستقلة والوثائقية.

وقالت إميليا كلارك التي تتشارك بطولة "ذي بود جينيريشن" مع الممثل تشيويتل إيجيوفور، "هذه أول مشاركة لي في صندانس، وأنا سعيدة لأنّ الجميع متحمّسون مثلي".

وأكدت لوكالة "فرانس برس" أنّ المهرجان يمثل "حدثاً مهماً جداً للأعمال السينمائية المستقلة التي علينا أن نبقيها حية".

وبات "صندانس" الذي أقيمت دورتان منه افتراضياً، آخر مهرجان سينمائي كبير يستعيد صيغته الحضورية المألوفة. وتشارك  نحو 110 أفلام في المهرجان هذه السنة.

وقالت مديرة المهرجان جوانا فيسينتي في مؤتمر صحافي الخميس، إنّ "عودة المهرجان حضورياًَ تنطوي على حماسة كبيرة".

وتشكّل الأفلام الوثائقية عادة حجر الزاوية في مهرجان صندانس. ومن الأعمال التسجيلية المرتقبة هذه السنة "ديب رايزينج" الذي يتولى دور الراوي فيه الممثل جيسون موموا، ويتناول بالتفصيل السباق المقلق لاستخراج الثروات المنجمية لقاع البحر، كالمعادن النادرة المفيدة لبطاريات "الثورة الخضراء".

حضور لحرب أوكرانيا

وسيكون لموضوعي أوكرانيا والنساء الإيرانيات حضور بارز في المهرجان هذه السنة. ففيلم "آيرون باترفلايز" محوره تحطم الطائرة الماليزية (الرحلة "إم إتش 17") التي أسقطها انفصاليون مدعومون من روسيا في أوكرانيا عام 2014، أما النزاع الحالي، فهو موضوع  "20 دايز إن ماريوبول".

ويتناول فيلم "جونام" ذو الطابع الشخصي 3 أجيال من النساء من العائلة الإيرانية للمخرجة سييرا أوريك. أمَّا الفيلمان الروائيان الطويلان "النسخة الفارسية" (The Persian Version) و"شايدا"، فيتضمنان أيضاً قصص نساء إيرانيات داخل البلاد وخارجها، في وقت تشهد الجمهورية الإسلامية تظاهرات وتحركات احتجاجية واسعة.

ولجهة الأفلام الروائية، يركز "صندانس" بشكل أساسي على الأفلام المنخفضة والمتوسطة الموازنة، لكن عشرات من نجوم هوليوود سيحضرون للمشاركة في العروض الأولى لبعض الأفلام.

ومن بين الأسماء الكبيرة الأخرى، تعود الممثلة إميليا جونز أيضاً إلى المهرجان الذي شهد بروزها الأول ضمن فيلم "كودا" الحائز جائزة أوسكار.

وتشارك جونز هذه المرة في فيلمين روائيين جديدين هما "كات بيرسون" (Cat Person)، و"فيري لاند" (Fairyland) المستوحى من أكثر الكتب مبيعاً عن أزمة الإيدز في سان فرانسيسكو.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.