Open toolbar

أنابيب في منشآت اليابسة لخط أنابيب الغاز نورد ستريم 1، ألمانيا - 8 مارس 2022 - REUTERS

شارك القصة
Resize text
دبي-

من المتوقع أن تواجه أوروبا أسبوع طاقة "أسود" بعدما أعلنت روسيا نيتها وقف شحناتها لمجموعة "إنجي" الفرنسية اعتباراً من الخميس، ووقف ضخ الغاز في خط أنابيب "نورد ستريم 1" إلى ألمانيا لمدة 3 أيام.

وأفادت وكالة "ريا نوفوستي" الروسية بأن الإيقاف سيكون بين الرابعة صباحاً بتوقيت موسكو الأربعاء، وحتى الرابعة من صباح السبت المقبل، بدواعي "الصيانة"، نقلاً عن بيانات شركة "غازبروم" الروسية.

وأشارت الوكالة إلى أن الإغلاق مرتبط بأعمال إصلاحات في محطة "بورتوفايا" لتكثيف الغاز. وبموجب العقد الحالي، سيتم تنفيذ مجموعة من الصيانة الروتينية بالاشتراك مع المختصين من شركة "سيمنز" الألمانية. 

وتابعت "ريا نوفوستي" أنه يجب إجراء الصيانة كل ألف ساعة، وقالت "غازبروم" إنه بعد الانتهاء من العمل وفي ظل عدم وجود أعطال فنية بالوحدة، سيعود نقل الغاز إلى مستوى 33 مليون متر مكعب يومياً.

وخفضت الشركة الروسية تدفقات الغاز بالفعل عبر خط الأنابيب الذي يمر تحت بحر البلطيق إلى ألمانيا إلى 20% من قدرته الاستيعابية، بسبب ما قالت إنها مشاكل في المعدات.

وانخفضت أيضاً تدفقات الغاز من خلال خطوط أنابيب أخرى، منذ أن أرسلت روسيا قواتها إلى أوكرانيا في 24 فبراير الماضي.

ألمانيا مستعدة

وفي وقت سابق الثلاثاء، قال المستشار الألماني أولاف شولتز إن الإجراءات الحكومية لضمان إمدادات الغاز خلال الشتاء جعلت ألمانيا مستعدة للتعامل مع خفض جديد للشحنات الروسية.

وقال شولتز في بيان إن الاستعدادات تعني أن ألمانيا "في وضع أفضل بكثير من حيث أمن الإمدادات مما كان متوقعاً قبل شهرين، وأنه يمكننا التعامل بشكل جيد مع التهديدات التي نواجهها من روسيا التي تستخدم الغاز كجزء من استراتيجيتها في الحرب ضد أوكرانيا".

تعليق كامل

وفي السياق الأوروبي أيضاً، أعلنت مجموعة "غازبروم" أنها ستعلق بالكامل شحناتها من الغاز لمجموعة "إنجي" الفرنسية اعتباراً من الخميس، كون الأخيرة لم تسدد كامل ثمن شحنات الغاز التي تسلمتها في يوليو.

وقالت المجموعة الروسية في بيان نشرته الثلاثاء على حسابها على "تيليجرام" إن "غازبروم إكسبورت أبلغت انجي بتعليق كامل شحناتها من الغاز اعتباراً من أول سبتمبر 2022، إلى أن تتلقى كامل المبالغ المالية المستحقة مقابل الشحنات".

وبموجب مرسوم وقعه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين نهاية مارس، اوضحت "غازبروم" أنه "يمنع تسليم كميات إضافية من الغاز الطبيعي لشارٍ أجنبي إذا لم يسدد هذا الشاري الثمن كاملاً ضمن المهلة المحددة في العقد".

وأكدت غازبروم أنها "لم تتلق" حتى مساء الثلاثاء كامل المبالغ المستحقة لشحنات يوليو.

وصباح الثلاثاء، اعلنت "إنجي" أنها تبلغت من الشركة الروسية بتقليص إضافي وفوري لشحناتها من الغاز "بسبب خلاف بين الأطراف حول تنفيذ العقود".

وذكّرت المجموعة بأنها سبق أن اتخذت إجراءات للتمكن من تزويد زبائنها، حتى في حال توقف شحنات "غازبروم".

وتراجعت شحنات الغاز الروسي للمجموعة الفرنسية في شكل ملحوظ منذ اندلاع النزاع في أوكرانيا.

اقرأ أيضاً: 

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.