Open toolbar

المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية تشاو ليجيان خلال مؤتمر صحافي في بكين- 16 نوفمبر 2021 - REUTERS

شارك القصة
Resize text
دبي -

قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية تشاو ليجيان، الجمعة، إن الصين ونيوزيلندا شريكان رئيسيان في منطقة جنوب المحيط الهادئ، مشيراً بحسب صحيفة "جلوبال تايمز" الصينية، إلى أن هذه المنطقة "ليست ساحة للمنافسة بين القوى الكبرى، وإنما منصة للتعاون الدولي".

وأضاف ليجيان، خلال مؤتمر صحافي، أن الصين تدعم الاحترام المتبادل والانفتاح والشمول في بناء العلاقات والتعاون مع الدول الجزرية في المحيط الهادئ، لافتاً إلى أن الصين لا تضع شروطاً سياسية ولا تفرض إرادتها على الآخرين، وأن التعاون الصيني مع تلك الدول "لا يستهدف طرفاً ثالثاً"، ولا يتطلب أبداً من الدول الجزرية الانحياز لأي طرف.

وتأتي تصريحات ليجيان في أعقاب ما قالته رئيسة الوزراء النيوزيلندية جاسيندا أرديرن، بشأن وصف انخراط الصين مع الدول الجزرية في المحيط الهادئ، بأنه "يهدف إلى إجبار الدول على الانحياز لأحد الأطراف"، بحسب وكالة الأنباء الصينية "شينخوا".

وأشار ليجيان إلى أن الصين مستعدة للعمل مع دول، من بينها نيوزيلندا، لتنفيذ المزيد من البرامج الثلاثية أو متعددة الأطراف وتشكيل قوة مشتركة للمساعدة في تعزيز التنمية في الدول الجزرية في المحيط الهادئ.

ونوّه إلى العلاقات بين الصين ونيوزيلندا، إذ يحتفل البلدان بالذكرى الخمسين لإقامة العلاقات الدبلوماسية بينهما في عام 2022، وأضاف أن البلدين "ضربا نموذجاً في التعاون بين الدول ذات النظم الاجتماعية، والتاريخ، والثقافة ومستويات التنمية المختلفة".

وتعليقاً على تصريحات رئيس وزراء جزر سليمان، ماناسيه سوجافاري، التي قال فيها إن الصين أظهرت "نية صادقة" لتكون "شريكاً مهماً" لبلاده، أكد ليجيان أن العلاقات بين الصين وجزر سليمان كانت مثمرة وتتمتع بزخم كبير، وأن العلاقات الثنائية تسير بوتيرة سريعة منذ إقامة العلاقات الدبلوماسية بين البلدين قبل ما يقرب من 3 سنوات.

وأردف ليجيان أن تحديد جزر سليمان كوجهة أولى في جولة ووزير الخارجية الصيني وانج يي في منطقة جنوب المحيط الهادئ، في مايو الماضي، يؤكد على ارتفاع مستوى العلاقات الثنائية، ويضخ زخماً جديداً لعمليات التبادل والتعاون الثنائي.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.