Open toolbar

ماريا زاخاروفا الناطقة باسم الخارجية الروسية خلال منتدى SPEIF 2022 الاقتصادي في سانت بطرسبرج. 15 يونيو 2022 - Getty Images

شارك القصة
Resize text
موسكو -

حذرت الخارجية الروسية، الخميس، الولايات المتحدة من أنها ستتجاوز "الخط الأحمر"، وتصبح "طرفاً في الصراع"، إذا قررت تزويد أوكرانيا بصواريخ بعيدة المدى.

وقالت الناطقة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا في إفادة صحافية: "إذا قررت واشنطن تزويد كييف بصواريخ بعيدة المدى، فإنها ستتجاوز الخط الأحمر، وستصبح طرفاً مباشراً في الصراع. تحتفظ روسيا بحق الدفاع عن أراضيها".

وزودت واشنطن أوكرانيا بصواريخ متطورة يمكنها ضرب أهداف على مسافة تصل إلى 80 كيلومتراً، بينما تحجم حتى الآن عن الإعلان عن موقفها بشأن صواريخ يتجاوز مداها ضعف هذا المدى، في حين قال مسؤولون أميركيون إن كييف تعهدت بعدم استخدام الصواريخ الأميركية لضرب الأراضي الروسية.

وفي مطلع سبتمبر الجاري، أعلن وزير الدفاع الأميركي لويد أوستن، إقرار مساعدات أميركية جديدة بقيمة 675 مليون دولار لدعم أوكرانيا بمواجهة الغزو الروسي، فيما تحدث عن خطط لرفع القدرات الصناعية العسكرية لتوفير مزيد من المساعدات على المدى البعيد.

وجاءت تصريحات أوستن في انطلاق اجتماع لوزراء دفاع الدول الحليفة لأوكرانيا بالقاعدة الأميركية في رامشتاين بغرب ألمانيا، لمناقشة الوضع في أوكرانيا وتنظيم الدعم لقوات كييف. 

وقال أوستن إن الرئيس الأميركي جو بايدن وافق على مساعدات عسكرية إضافية لأوكرانيا بقيمة 675 مليون دولار، لافتاً إلى أنها تشمل مدافع هاون وذخائر وأسلحة ومركبات ومدرعات مسلحة، وأسلحة خفيفة.

يشار إلى أن أوكرانيا تطالب وتتسلم بالفعل كميات كبيرة من الأسلحة من الولايات المتحدة وحلفاء غربيين آخرين لدعمها في مقاومة القوات الروسية التي بدأت غزواً في فبراير الماضي.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.