Open toolbar

الممثلة الإسبانية لوريتو موليون (يسار) والممثل الإسباني باكو ليون يقدمان حفل افتتاح الدورة السبعين من مهرجان "سان سيباستيان" السينمائي الدولي، إسبانيا - 16 سبتمبر 2022 - AFP

شارك القصة
Resize text
سان سباستيان (إسبانيا)-

انطلق مهرجان "سان سيباستيان" السينمائي بدورته الـ70، الجمعة، في ظل غياب الممثلة الأميركية جلين كلوز التي كان يُفترض أن ترأس لجنة التحكيم، لكنّها اعتذرت لأسباب "عائلية طارئة"، ليتولى رئاسة لجنة التحكيم المنتج الأرجنتيني ماتياس موستيرين.

ويتنافس 17 فيلماً في هذه الدورة من المهرجان التي تكرّم الممثلة الفرنسية جولييت بينوش والمخرج الكندي ديفيد كروننبرج اللذين سيحصلا على جائزتين فخريتين عن مجمل أعمالهما.

وتضم لائحة الأعمال المتنافسة بشكل رئيسي أفلاماً أميركية لاتينية وأخرى إسبانية كـ Modelo 77 الذي افتُتح المهرجان الجمعة بعرضه.

ويتناول الفيلم الذي تولى إخراجه الإسباني ألبرتو رودريجيث قصة مجموعة من السجناء يطالبون بالعفو عقب وفاة الديكتاتور فرانسيسكو فرانكو عام 1975.

ومن بين الأفلام التي تتنافس في المهرجان المُقام بمدينة "سان سيباستيان "الواقعة في إقليم الباسك (في شمال إسبانيا)، الفيلم الفرنسي "Winter Boy" للمخرج كريستوف أونوريه ومن بطولة جولييت بينوش وفينسان لاكوست. ويتناول العمل قصة مراهق يبلغ من العمر 17 سنة تتغيّر حياته بصورة جذرية.

وكان مقرراً أن ترأس جلين كلوز المهرجان الذي يقام بعد مهرجانات كان وبرلين والبندقية، إلا انها أعلنت، الثلاثاء، عدم تمكنها من المشاركة لأسباب "عائلية طارئة".

وتحمل بطلة أفلام Dangerous Liaisons و The Stepford Wives و 101 Dalmatians، البالغة  75 عاماً مع الممثل بيتر أوتول الرقم القياسي في عدد الترشيحات للأوسكار.

وحصلت خلال مسيرتها الفنية التي بدأت عام 1982 على 3 جوائز "إيمي" و3 جوائز "جولدن جلوب".

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.