Open toolbar

الشرطة الإيطالية خلال عملية أمنية بجزيرة صقلية - 8 أغسطس 2021 - REUTERS

شارك القصة
Resize text
روما-

فككت الشرطة التابعة للاتحاد الأوروبي "يوروبول" في إيطاليا وفي أماكن أخرى من أوروبا شبكة من الباكستانيين المرتبطين بهجوم على صحيفة "شارلي إيبدو" في باريس عام 2020.

وقالت الشرطة الإيطالية في بيان، إن العملية التي نسّقها الادعاء العام في جنوة (شمال إيطاليا) وإدارة جهاز مكافحة العصابات ومكافحة الإرهاب، إلى "توقيف باكستانيين"، مشيرة إلى إصدار 14 مذكرة توقيف.

وأعضاء هذه الشبكة "المشتبه بهم جميعًا بالاتفاق الجنائي بهدف الإرهاب الدولي" مرتبطون "مباشرة بزهير حسن محمود، المتهم بتنفيذ هجوم بسكين أمام المقر السابق لصحيفة "شارلي إيبدو" الفرنسية في 25 سبتمبر 2020.

وشمل التنسيق لعملية يوروبول مكاتب مكافحة الإرهاب في إسبانيا وفرنسا، بتنسيق من المركز الأوروبي لمكافحة الإرهاب التابع لليوروبول، حسبما أفادت الشرطة الإيطالية.

وتابعت الشرطة "كشف التحقيق عن الوجود النشط، في عدة مقاطعات إيطالية وفي بعض الدول الأوروبية، لخلية معظمها من الشباب الباكستانيين، كانوا على اتصال مباشر بمنفذ الهجوم على شارلي إيبدو".

وكان 4 باكستانيين تتراوح أعمارهم بين 17 و21 عامًا، على اتصال بزهير حسن محمود، ووُجهت إليهم تهم في فرنسا وسُجنوا في ديسمبر 2020.

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.