تقنية جديدة لتعقيم الطائرات بالأشعة فوق البنفسجية
العودة العودة

تقنية جديدة لتعقيم الطائرات بالأشعة فوق البنفسجية

طائرة تابعة للخطوط الجوية السويسرية - AFP

شارك القصة
Resize text
زيورخ-

تجري شركة طيران سويسرية اختبارات على نظام تطهير روبوتي لطائراتها، باستخدام روبوتات متطورة بتقنية قائمة على أشعة فوق بنفسجية قاتلة للفيروسات.

تهدف التجربة إلى استعادة ثقة الركاب وتجنيب قطاع الطيران والسفر المزيد من الخسائر الناتجة عن جائحة كوفيد-19.

وتجري شركة يو فيا السويسرية الناشئة تجارب الروبوتات بالتعاون مع شركة دناتا للخدمات الجوية ومقرها دبي على متن طائرات إمبراير تابعة لشركة هلفتيك إيروايز، وهي شركة رحلات مستأجرة يملكها
الملياردير السويسري مارتن إيبنر.

وقال جودوك إيلميجر، المؤسس المشارك في يو فيا: "إنه لا يزال يتعين على شركات تصنيع الطائرات الموافقة على الروبوتات، وأنها تدرس تأثير الأشعة فوق البنفسجية على المقاعد داخل الطائرة، حيث قد يبهت لونها بعد الكثير من عمليات التعقيم والتطهير".

لكنه عبر عن أمله في أن تساهم هذه الروبوتات في تقليل خوف الناس من السفر جواً حتى مع تفشي فيروس كورونا.

وصمم فريق إيلميجر ثلاثة نماذج من الروبوت حتى الآن، عرض أحدها خلال عمله داخل طائرة تابعة لشركة هلفتيك في مطار زيورخ الذي انخفضت حركة السفر به 75% العام الماضي.

وتجري عملية التطهير عبر إطار مثبت على الروبوتات، لتغمر من خلاله كل شيء بوهج أزرق ناعم أثناء تحرك الروبوت في ممر الطائرة.

ويمكن لروبوت واحد تطهير طائرة بممر واحد في 13 دقيقة من البداية للنهاية، لكن الطائرات الأكبر ستحتاج لوقت أطول.

ووفقاً لتقديرات إيلميجر، يمكن بيع الروبوت الواحد مقابل نحو 15 ألف فرنك سويسري (15930 دولاراً) تقريباً في ظل حاجة الحكومات لإجراءات جديدة لتأمين المسافرين جواً وحمايتهم من الأمراض.

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.