Open toolbar

فرقة "رولينج ستونز" خلال حفل في مدريد في مستهل جولتها الأوروبية - REUTERS

شارك القصة
Resize text
مدريد -

أشعلت فرقة "رولينج ستونز" حماس العاصمة الإسبانية مدريد، وأظهرت شيئاً من الحنين إلى عازف الطبول الراحل تشارلي واتس في مستهل جولة أوروبية لإحياء الذكرى الـ60 لتأسيس الفرقة.

واهتز استاد "واندا متروبوليتانو" بصخب نحو 53 ألفاً من المعجبين وهم يرحبون بأعضاء الفرقة الأصليين ميك جاجر (78 عاماً) وعازفي الجيتار كيث ريتشاردز (78 عاماً) وروني وود الذي أتم 75 عاماً، الأربعاء، عند اعتلائهم خشبة المسرح.

وانضم إليهم عازف الطبول ستيف جوردان في الجولة، فيما توفي واتس الذي انضم للفرقة عام 1963، العام الماضي، عن 80 عاماً.

وبعد افتتاح العرض بأغنية "Street fighting man" (رجل قتال الشوارع)، صاح جاجر بالإسبانية: "مرحباً مدريد" ليقابله هتاف أعلى، وانطلق في أداء حركاته الراقصة المميزة.

وقبل الأغنية الأولى مباشرة، عرضت مقاطع فيديو لواتس على شاشات كبيرة على المسرح وكرم أعضاء الفرقة صديقهم الراحل بكلمات مؤثرة.

وقال جاجر باللغة الإسبانية للجمهور المنفعل: "هذه أول جولة أوروبية لنا بدون تشارلي، نفتقده كثيراً".

وقدمت الفرقة 17 أغنية ثم غادرت المسرح لتعود من جديد استجابة لتصفيق حاد من الجمهور.

وأدت الفرقة أغنية "Gimmie Shelter" (أعطني ملجأ) مع عرض علم أوكرانيا ولقطات لمدن أوكرانية مدمرة على الشاشات تعبيراً عن رفض الحرب.

وقال خافيير روميرو بعدما حضر العرض الذي استمر ساعتين: "بدا وكأنهم عادوا أصغر بـ30 عاماً".

وتشمل جولة الفرقة البريطانية 14 عرضاً في ملاعب وساحات بـ10 دول منها وطنهم.

وقال بول البالغ من العمر 60 عاماً، والذي جاء خصيصاً من بريطانيا لحضور الحفل: "في (جولتهم) الخمسين عام 2012، قلنا إنها قد تكون آخر مرة نراهم فيها ولكننا رأيناهم في جميع أنحاء أوروبا
عدة مرات منذ ذلك الحين".

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.