Open toolbar

ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان ورئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون خلال جلسة مباحثات في الرياض - 16 مارس 2021 - REUTERS

شارك القصة
Resize text
دبي-

عقد ولي العهد السعودي جلسة مباحثات مع رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون في العاصمة السعودية الرياض، الأربعاء، تناولت "القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك والجهود المبذولة بشأنها، بما فيها تطورات الأوضاع في أوكرانيا، إضافة إلى ملف أمن الطاقة".

وتناول اللقاء "علاقات الصداقة والتعاون الثنائي بين البلدين في مختلف المجالات وفرص تطويرها"، وفق ما أوردت "وكالة الأنباء السعودية" (واس).

وقالت رئاسة الوزراء البريطانية "داونينج ستريت" في بيان، إن الجانبين اتفقا على التعاون للحفاظ على استقرار سوق الطاقة، ومواصلة العمل على سبل تمكين الطاقة المتجددة، والتكنولوجيا النظيفة".

تحسين أمن الطاقة

وأضاف بيان "داونينج ستريت"، أن "جونسون أوضح وجهة نظر بلاده بأن العالم يواجه نظاماً متغيراً بشكل جذري في أعقاب غزو الرئيس الروسي فلاديمير بوتين غير القانوني لأوكرانيا، الأمر الذي يتطلب من الدول العمل معاً لتحسين أمن الطاقة وتقليل الاعتماد على الطاقة الهيدروكربونية الروسية".

وقال رئيس الوزراء البريطاني للصحافيين، عقب اللقاء إن "السعودية تتفهم ضرورة ضمان الاستقرار في أسواق النفط والغاز العالمية"، وفق "رويترز".

وأشاد رئيس الوزراء البريطاني بالتقدم الذي تحرزه السعودية لتحقيق رؤية 2030.

وفي السياق، قالت "واس" إنه عقب اللقاء، عُقد مجلس الشراكة الاستراتيجي السعودي البريطاني، وجرى توقيع مذكرة التفاهم بشأن تشكيل مجلس الشراكة الاستراتيجي بين الحكومة السعودية وحكومة المملكة المتحدة لبريطانيا العظمى وإيرلندا الشمالية، وقعها ولي العهد السعودي ورئيس وزراء بريطانيا.

وقبل وصوله الرياض، قال جونسون عبر "تويتر": "نواجه واقعاً جديداً نجابهه سوياً مع حلفائنا.. أزور المملكة العربية السعودية والإمارات، وهما شريكان رئيسيان لنا، لضمان أمن واستقرار أسواق الطاقة العالمية، بعد الغزو الروسي الوحشي وغير القانوني وغير المسبوق".

التعاون مع الإمارات

والتقى جونسون في الإمارات، ولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد، وقال متحدث باسم رئيس الوزراء البريطاني في بيان، إن جونسون والشيخ محمد بن زايد "بحثا فرص زيادة التعاون بين بريطانيا والإمارات في مجالات أمن الطاقة والتكنولوجيا الخضراء والتجارة".

وأضاف: "اتفقا كذلك على الحاجة لتعزيز تعاوننا القوي في مجالات الأمن والدفاع والمخابرات في مواجهة التهديدات العالمية المتنامية".

وأشارت وكالة الأنباء الإماراتية إلى أن الجانبين تبادلا "وجهات النظر بشأن القضايا والملفات الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.. وفي مقدمتها الأزمة الأوكرانية"، بالإضافة إلى "استقرار أسواق الطاقة العالمية".

ووفق الوكالة، فقد جدد ولي عهد أبوظبي دعوة دولة الإمارات إلى "ضرورة اللجوء إلى السبل السلمية والدبلوماسية لتسوية مختلف النزاعات والخلافات والملفات بين الدول، بما يخدم الأمن والاستقرار والسلم الإقليمي والدولي".

من جانبه، أكد رئيس الوزراء البريطاني أن بلاده "تولي اهتماماً خاصاً بتطوير علاقات تعاونها والتنسيق المشترك مع دولة الإمارات بما يخدم مصالحهما المتبادلة، ويسهم في ترسيخ أركان الأمن والاستقرار والسلام في المنطقة والعالم".

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.