Open toolbar
"الطاقة الإماراتية": المناقشات مع "أوبك+" مستمرة.. ولا اتفاق حتى الآن
العودة العودة

"الطاقة الإماراتية": المناقشات مع "أوبك+" مستمرة.. ولا اتفاق حتى الآن

جانب من الاجتماع الاستثنائي الافتراضي لتحالف "أوبك+" - 9 أبريل 2020 - AFP

شارك القصة
Resize text
دبي -

قالت وزارة الطاقة الإماراتية الأربعاء، إنها تتابع ما تم تداوله في وسائل الإعلام بشأن التوصل إلى توافق بين دولة الإمارات و تحالف منظمة "أوبك+" على تعديل سقف الإنتاج المرجعي للدولة.

ونوهت الوزارة في بيان لها إلى أن "المفاوضات البناءة لاتزال مستمرة بين الأطراف المسؤولة و أن الاتفاق مع المنظمة لم يتم حتى الآن".

وكانت وكالة "رويترز" نقلت عن مصدر في تحالف الدول المصدرة للنفط "أوبك+"، أن الإمارات والسعودية توصلتا لتسوية. 

وبحسب رويترز، قال مصدر في "أوبك+"، إن الإمارات ستحصل على مستوى إنتاج مرجعي أعلى، سيصل إلى 3.65 مليون برميل يومياً، في الاتفاقات النفطية مستقبلاً، بعد انتهاء الاتفاق الحالي. 

وأضاف المصدر أن الاتفاق السعودي الإماراتي يعني تمديد اتفاق "أوبك+" حتى نهاية 2022، مؤكداً أنه لم يتم تحديد أي موعد لاجتماع "أوبك+" المقبل. 

كان وزير الطاقة السعودي، الأمير عبدالعزيز بن سلمان، قال في لقاء خاص مع قناة "الشرق"، إن هناك شبه إجماع من كافة دول تحالف "أوبك+" على زيادة الإنتاج بمعدل 400 ألف برميل يومياً، اعتباراً من أغسطس المقبل، والمقترن بتمديد اتفاق التحالف حتى نهاية 2022، باستثناء الإمارات التي تعترض على خطة التمديد.

وتأجل الاجتماع الأخير لتحالف الدول المصدرة للنفط "أوبك+"، الذي كان مقرراً في يوليو الجاري، إلى أجل غير مسمى، بسبب ربط زيادة الإنتاج خلال أغسطس المقبل بتمديد الاتفاق، وهو ما اعترضت عليه الإمارات مطالبة بتعديل نقطة الأساس التي تم على أساسها حساب حجم الخفض المطلوب من كل دولة في حالة تمديد الاتفاق، وهو ما اعترض عليه التحالف برئاسة السعودية.

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.