Open toolbar
مؤتمر بغداد.. ماكرون يؤكد دعم فرنسا للعراق ويحذر من الإرهاب
العودة العودة

مؤتمر بغداد.. ماكرون يؤكد دعم فرنسا للعراق ويحذر من الإرهاب

الرئيس العراقي برهم صالح خلال مؤتمر صحافي مشترك مع نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون، بغداد، 20 أغسطس 2021 - REUTERS

شارك القصة
Resize text
دبي -

تستضيف العاصمة العراقية بغداد، السبت، "مؤتمر الجوار العراقي"، لبحث التوترات في المنطقة والتعاون والتكامل الاقتصادي بين العراق والشركاء الدوليين.

ووصل إلى بغداد للمشاركة في هذه القمة، كل من الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، والرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، وملك الأردن عبد الله الثاني، وأمير قطر تميم بن حمد، ورئيس الوزراء الكويتي الشيخ صباح خالد الصباح، ورئيس مجلس الوزراء نائب رئيس دولة الامارات العربية المتحدة الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، ووزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان، ووزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، ووزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان، بالإضافة إلى الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط، والأمين العام لمجلس التعاون الخليجي نايف الحجرف.

وقبل انطلاق المؤتمر، حذّر الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، خلال مؤتمر صحافي مشترك مع الرئيس العراقي برهم صالح، من خطر الإرهاب الذي اعتبر أنه لا يزال يمثل تهديداً للعراق، مؤكداً على أن باريس ملتزمة بدعم بغداد في مكافحة الإرهاب.

وأضاف ماكرون أنه سيعلن عن عدة مشاريع بين البلدين في مجالات التعليم والصحة، لتعزيز التعاون الاقتصادي بين البلدين.

من جانبه، أكد الرئيس العراقي برهم صالح، أن فرنسا شريك في استكمال الحرب ضد الإرهاب، ودعم الاستقرار في المنطقة. وأضاف خلال المؤتمر الصحافي ذاته "نتوسم في ماكرون الخير، ليس فقط للعراق بل للمنطقة ككل".

وكان رئيس الوزراء العراقي مصطفي الكاظمي استقبل الرئيس الفرنسي لدى وصوله العاصمة بغداد، السبت. وقال ماكرون في مؤتمر صحافي مشترك مع الكاظمي، إن هدف المؤتمر هو "دعم استقرار العراق".

وأضاف أن "الزيارات المتبادلة بين البلدين تهدف إلى تعزيز العلاقات الثنائية"، مشيراً إلى أن "الاستقرار في العراق سيكون عبر انتخابات نزيهة". ولفت أيضاً إلى أن "المنطقة العربية عانت من مخاطر كثيرة".

وأكد الرئيس الفرنسي على أن بلاده "حريصة على استقرار العراق وأمنه، ونتطلع للتعاون في مجالات عدة"، وشدد على أنه "لا ينبغي التراخي" في مواجهة الجهاديين، مؤكداً أن "تنظيم الدولة الاسلامية لا يزال يشكل تهديداً".

من جهته، قال الكاظمي إن "فرنسا ساهمت في حرب العراق ضد تنظيم داعش"، وإن البلدين "شريكان أساسيان في الحرب ضد الإرهاب".

ويهدف العراق من خلال المنتدى إلى "تحقيق الاستقرار في المنطقة عبر التفاهمات مع دول إقليمية"، كما يسعى إلى "الخروج بقرارات تتعلق بالمجال الاقتصادي والتغير المناخي والاحتباس الحراري"، بحسب وكالة الأنباء العراقية (واع).

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.