ترمب: روحاني سيتصل بي لإبرام اتفاق إذا فزت في الانتخابات
العودة العودة

ترمب: روحاني سيتصل بي لإبرام اتفاق إذا فزت في الانتخابات

الرئيس الأميركي يخاطب أنصاره في جورجيا- 16 أكتوبر 2020 - REUTERS

شارك القصة
دبي -

قال الرئيس الأميركي دونالد ترمب، الجمعة، إن أول اتصال سيتلقاه في حال فوزه في انتخابات الثالث من نوفمبر المقبل، سيكون من نظيره الإيراني حسن روحاني، الذي سيطلب منه إبرام اتفاق مباشرة.

وأضاف ترمب في خطاب أمام أنصاره بولاية جورجيا: "اقتصاد إيران في حالة يرثى لها حالياً، وفقدوا 27% من الناتج المحلي الإجمالي.. نرغب في أن يكونوا بخير، وألا يحصلوا على قنبلة نووية".

وأكد أن إدارته نفذت خطوة مهمة عبر الانسحاب من "الاتفاقية الكارثية للإدارة السابقة مع إيران، الاتفاق النووي الذي منح طهران  1.8 مليار دولار نقداً لتمويل الإرهاب".

وتابع ترمب: "كذلك اعترفنا بسيادة إسرائيل على هضبة الجولان، لقد عملوا على ذلك لمدة 52 عاماً لكني أنهيت الأمر في ساعتين ونصف الساعة، وبدلاً من الدخول في حرب لا نهاية لها، حققنا السلام في الشرق الأوسط من دون دم مع الإمارات والبحرين، وهناك دول تصطف للتوقيع مع إسرائيل".

وزاد: "حققت في 47 شهراً أكثر مما حققه جو النعسان في 47 عاماً" في إشارة إلى منافسه الديمقراطي جو بايدن، مضيفاً أنه "قد يغادر الولايات المتحدة إذا خسر في الانتخابات الرئاسية".

وأفاد ترمب بأن: "التسابق ضد أسوأ مرشح في تاريخ الرئاسيات يضعني تحت ضغط. تخيلوا لو خسرت، كيف ستبدو حياتي؟ ماذا عساي أن أقول؟ سأقول خسرت أمام أسوأ مرشح في السياسة وقد أغادر البلاد".

وشن ترمب هجوماً عنيفاً على بايدن، ووصفه بـ"السياسي الفاسد"، مشيراً إلى أن عائلة الرئيس الديمقراطي الأسبق للولايات المتحدة، بيل كلينتون "مؤسسة إجرامية".

ولفت إلى أنه يخوض السباق الانتخابي ضد "بايدن وعائلته الفاسدة والجناح اليساري الفاسد والإعلام اليساري الفاسد وشركات التكنولوجيا الكبرى".

وذكر أنه تناول عقار "ريجينيرون" التجريبي ضد فيروس كورونا المستجد إبان تواجده في المستشفى للعلاج من إصابته بـ"كوفيد-19"، وشعر في اليوم التالي كأنه "رجل خارق"، وأضاف قائلاً: "ريجينيرون عقار جديد طُور قبل شهر، وسنمنحه لكل شخص يحتاجه".

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.