Open toolbar

الصاروخ Soyuz-2.1b الذي يحمل القمر الصناعي الإيراني "الخيام" ينطلق من منصة إطلاق في كازاخستان. 9 أغسطس 2022 - AFP

شارك القصة
Resize text
ألماتي (كازاخستان)-

أُطلق قمر صناعي إيراني محمولاً بصاروخ روسي من قاعدة في كازاخستان، الثلاثاء، وفق مشاهد حيّة بثّتها وكالة فضاء روسيا "روسكوسموس".

وأظهرت المشاهد صاروخاً من طراز Soyuz-2.1b يحمل قمر "خيّام" الصناعي ينطلق من قاعدة بايكونور الفضائية في كازاخستان التي تديرها روسيا، في الوقت المحدّد للعملية عند الساعة 5:52 بتوقيت جرينتش.

ويهدف القمر، إلى "مراقبة حدود البلاد" وتحسين الإنتاجية في مجال الزراعة، ومراقبة موارد المياه وإدارة المخاطر الطبيعية، وفق ما أفادت وكالة الأنباء الإيرانية "إرنا".

وقبل الإعلان عن إطلاق القمر، زار الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، طهران في 19 يوليو الماضي، حيث التقى الرئيس إبراهيم رئيسي والمرشد الإيراني علي خامنئي الذي دعا إلى "تعاون طويل الأمد" بين البلدين.

وكان بوتين نفى في يونيو 2021، تقارير صحافية أميركية عن نية روسيا توفير نظام متطور للأقمار الصناعية لحساب إيران بغرض تحسين قدراتها في مجالات التجسس.

وتقول طهران إن برنامجها الفضائي لأغراض مدنية ودفاعية حصراً، ولا يخالف أي اتفاقات دولية، بما فيها الاتفاق مع القوى الست الكبرى بشأن برنامجها النووي الذي أبرم عام 2015، وانسحبت الولايات المتحدة منه في 2018.

وغالبا ما تلقى النشاطات الفضائية الإيرانية إدانة دول غربية على خلفية المخاوف من لجوء طهران لتعزيز خبرتها في مجال الصواريخ البالستية عبر إطلاق أقمار صناعية إلى الفضاء.

وذكرت إيران الأحد، أن القمر الصناعي العائد لها والمقرر أن تطلقه روسيا الأسبوع المقبل، سيكون تحت سيطرتها "من اليوم الأول"، نافية تقارير أميركية عن استخدامه من قبل موسكو في إطار حربها ضد أوكرانيا.

وسبق لإيران أن أطلقت أقماراً صناعية مباشرة من أراضيها، آخرها في مارس 2022 مع قمر "نور 2" العسكري العائد للحرس الثوري.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.