Open toolbar

رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو خلال الجلسة الأسبوعية لحكومته- 19 فبراير 2023 - المكتب الصحفي للحكومة الإسرائيلية

شارك القصة
Resize text
القدس-

اتهم رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، الأحد، إيران بمهاجمة ناقلة نفطية مملوكة لرجل أعمال إسرائيلي في بحر العرب، وتعهد بألا تتوقف الجهود الإسرائيلية لمجابهة طهران "لأن الأعمال العدائية الإيرانية لا تتوقف".

وتعرضت سفينة واحدة على الأقل تملكها إسرائيل لهجوم في بحر العرب يوم 10 فبراير في هجوم يفترض أن إيران نفذته، وفقاً لما نقلته وكالة "رويترز" عن مصدر دفاعي، الجمعة.

وأكدت إدارة السفينة، السبت، أنها "تعرضت لأضرار طفيفة، بعد مهاجمتها بجسم طائر أثناء إبحارها في بحر العرب".

وذكرت قناة "بي بي سي" الفارسية، الجمعة، أن طائرات مسيرة إيرانية عدة استخدمت لمهاجمة سفينة الشحن التي تحمل اسم "كامبو سكوير" والمملوكة من رجل الأعمال الإسرائيلي إيال عوفر.

"نقاتل على جبهتين"

وقال نتنياهو وفقاً لبيان صادر عن الحكومة الإسرائيلية عقب الاجتماع الأسبوعي لمجلس الوزراء، إن إسرائيل تقاتل على جبهتين "الجبهة الإيرانية وجبهة الإرهابيين". وشدد على أن الجهود الإسرائيلية في مجابهة إيران "لا تتوقف، لأن الأعمال العدوانية الإيرانية لا تتوقف".

وأشار إلى أن إيران "هاجمت الأسبوع الماضي، مرة أخرى ناقلة نفط في منطقة الخليج، مخالفة قوانين الملاحة الدولية وهاجمت، السبت، قاعدة أميركية في سوريا وتواصل إرسال أسلحة فتاكة تضر بكثير من المدنيين الأبرياء بعيداً عن حدودها".

وأعلنت القيادة المركزية الأميركية، تعرض قاعدة عسكرية في سوريا تستخدمها قوات التحالف إلى هجوم بصاروخين، السبت، إلا أنها أشارت إلى أنه لم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم.

واعتبر نتنياهو أن إيران "تحاول باستمرار المساس بدولة إسرائيل ومواطنيها أينما كانوا في أماكن مختلفة في العالم".

ولكنه شدد على أن "هجمات إيران لن تضعفنا"، مؤكداً أن إسرائيل "لن تسمح لإيران بالحصول على أسلحة نووية، ولن تسمح لها بتعزيز وجودها على حدودنا الشمالية".

وتابع: "نحن نفعل كل شيء وسنفعل كل شيء لحماية مواطنينا، ونرد بقوة على الهجمات الموجهة ضدنا".

وأشار إلى أن إيران "تحاول تقويض معنوياتنا الوطنية وليس فقط إلحاق الأذى الفعلي بنا. إنها تحاول تقويض تماسكنا كشعب".

وتخوض إيران "حرب ظلّ" مع إسرائيل منذ سنوات، إذ تتهم طهران تل أبيب بالوقوف وراء سلسلة من الهجمات التخريبية والاغتيالات التي استهدفت برنامجها النووي، وتقول إنها نفّذت بدعم من الولايات المتحدة.

وآخر هذه الهجمات هجوم تم بواسطة طائرة مسيرة، الشهر الماضي، على موقع تابع لوزارة الدفاع الإيرانية في محافظة أصفهان بوسط البلاد، واتهم سفير طهران في الأمم المتحدة إسرائيل بالوقوف وراء الهجوم بطائرات مسيّرة.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.