Open toolbar
وفود إلى تركيا وروسيا.. طالبان تكثف تحركاتها الخارجية
العودة العودة

وفود إلى تركيا وروسيا.. طالبان تكثف تحركاتها الخارجية

وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو في مؤتمر صحافي بأنقرة، تركيا، 13 أكتوبر 2021 - AFP

شارك القصة
Resize text
أنقرة/دبي -

أجرى وفد من حركة طالبان يقوده وزير الخارجية أمير خان متقي، الخميس، محادثات في تركيا مع وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، الذي طالب طالبان بـ"احتضان الجميع".

وأبقت تركيا، العضو في حلف شمال الأطلسي، على سفارتها في أفغانستان بعد انسحاب الدول الغربية في أعقاب وصول طالبان للسلطة، وحثت هذه الدول على زيادة تفاعلها مع طالبان. لكنها قالت في الوقت نفسه، إنها لن تتعامل بشكل كامل مع طالبان ما لم تشكل حكومة أكثر شمولاً.

وقال مولود جاويش أوغلو، خلال مؤتمر صحافي عقب المحادثات، إن وفد "طالبان" قدم طلباته إلى تركيا، وخاصة ما يتعلق بالمساعدات الإنسانية ومواصلة الاستثمار في أفغانستان.
 
وأضاف وزير الخارجية التركي: "قدمنا توصياتنا مجدداً بشأن تعليم الفتيات وضمان توظيف النساء.. وأبلغنا وفد طالبان مرة أخرى بضرورة احتضانهم للجميع، من أجل وحدة وسلامة بلادهم قبل كل شيء".
 
وذكر جاويش أوغلو أن إدارة "طالبان" أكدت أنها "ستقدم ما بوسعها لدعم المهاجرين الأفغان، إذا أرادوا العودة إلى البلاد".

تأكيد روسي

يأتي ذلك بالتزامن مع تأكيد روسيا، الخميس، أن وفداً من حركة طالبان سيصل موسكو الأسبوع المقبل، للمشاركة في المشاورات الدولية بشأن أفغانستان والتي تستضيفها روسيا في 20 أكتوبر الجاري.

ونقلت وكالة تاس الروسية عن المتحدثة باسم الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، قولها: "الأسبوع المقبل سنشهد وصول وفد ممثلين للحركة لزيارة موسكو للمشاركة في مباحثات صيغة موسكو الثالثة للتشاور حول أفغانستان".

قلق من داعش

وذكرت زاخاروفا أن موسكو "قلقة من النشاطات الإرهابية لتنظيم داعش داخل أفغانستان"، وأضافت: "نأمل بأن السلطات الجديدة في كابول ستفي بوعودها، وأنهم يمكنهم التعامل مع تنظيم داعش بأنفسهم من دون الحاجة لمساعدة خارجية".

وتأسست صيغة موسكو في 2017 على أساس آلية المشاورات السداسية للمبعوثين الخاصين لروسيا وأفغانستان والهند وإيران والصين وباكستان، حسبما ذكرت تاس.

وعقدت الولايات المتحدة وطالبان محادثات في الدوحة على مدار يومي السبت والأحد الماضيين، وجهاً لوجه للمرة الأولى منذ استيلاء طالبان على السلطة، حسبما ذكرت وكالة "رويترز" للأنباء.

والتقى وفد طالبان مع مسؤولين أميركيين من المخابرات والوكالة الأميركية للتنمية الدولية، ناقش خلالها الجانبان وصول المساعدات الإنسانية إلى أفغانستان. 

وقالت الخارجية الأميركية، الأحد، إن المباحثات التي أجرتها مع حركة طالبان كانت "صريحة ومثمرة" وأن الولايات المتحدة أكدت التزامها بالحكم على طالبان بأفعالها وليس أقوالها.

وأضاف المتحدث باسم الخارجية الأميركية، نيد برايس، أن اجتماعاً آخر عُقد الثلاثاء مع ممثلين من "طالبان" شارك فيه مسؤولون من الاتحاد الأوروبي إلى جانب مسؤولين أميركيين.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.