Open toolbar
سفيرة واشنطن ببيروت: لا عقوبات على اتفاقيات الغاز بين مصر ولبنان
العودة العودة

سفيرة واشنطن ببيروت: لا عقوبات على اتفاقيات الغاز بين مصر ولبنان

السفيرة الأميركية لدى بيروت دوروثي شيا في مؤتمر صحافي عقب لقائها مع رئيس الوزراء اللبناني نجيب ميقاتي - 14 يناير 2022 - المكتب الإعلامي لرئيس وزراء لبنان

شارك القصة
Resize text
بيروت/ القاهرة -

قالت مصادر لـ"الشرق" إن السفيرة الأميركية لدى لبنان دوروثي شيا غادرت بيروت، مساء الجمعة، متوجهة إلى العاصمة المصرية القاهرة لبحث تزويد لبنان بالغاز المصري.

وتأتي الزيارة عقب لقاء شيا مع رئيس الوزراء اللبناني نجيب ميقاتي، في وقت سابق، الجمعة، في بيروت، أكدت خلاله تشجيع الولايات المتحدة لاتفاقية إمداد لبنان بالغاز المصري.

وبحسب بيان للسفارة الأميركية في بيروت، فإن شيا سلّمت ميقاتي رسالة رسمية خطية من وزارة الخزانة الأميركية "ردت خلالها على بعض الهواجس التي كانت لدى السلطات اللبنانية".  

وقالت شيا في تصريح عقب لقائها ميقاتي إن السلطات اللبنانية أرادت "التأكد من أنه في أثناء متابعة اتفاقات الطاقة الإقليمية والتي تساعد الولايات المتحدة في تسهيلها وتشجيعها بين لبنان ومصر والأردن من عدم وجود أي مخاوف من تشريعات العقوبات الأميركية".

وجاء في البيان أن "الرسالة التي تمّ تسليمها تمثل زخماً إلى الأمام وحدثاً مهماً فيما نواصل إحراز تقدم لتوفير حلول طاقة أكثر أماناً ونظافةً وموثوقيةً واستدامةً للمساعدة في معالجة أزمة الطاقة التي يعاني منها الشعب اللبناني".

مباحثات مصرية أميركية

في السياق نفسه، قال مصدر مصري مطلع لـ"الشرق"، إنه لا يستبعد حدوث مباحثات بين الجانبين المصري والأميركي، بشأن بدء عملية ضخ الغاز الطبيعي من مصر إلى لبنان خلال الربع الأول من 2022، لكنه لم يكشف عن موعد تلك المباحثات التي من المرجح أن يشارك فيها مسؤولون من السفارة الأميركية بالقاهرة.

وأضاف المصدر، أن اتفاقاً أو بروتوكولاً من المنتظر توقيعه بين مصر ولبنان والولايات المتحدة، للتأكيد على أن خط الغاز الذي يبدأ من العريش في محافظة شمال سيناء شمال شرقي مصر، مروراً بالعقبة جنوب الأردن، ثم سوريا وصولاً إلى الأراضي اللبنانية، سيكون خارجاً عن العقوبات التي يتعرض لها المتعاملون مع النظام السوري، والمعروفة بـ"قانون قيصر". 

وتؤكد هذا التوجه تصريحات السفيرة الأميركية لدى بيروت، بشأن طمأنة السلطات اللبنانية بعدم وجود أي مخاوف من العقوبات الأميركية.

القاهرة مستعدة للضخ

وقال مصدر مسؤول بوزارة البترول والثروة المعدنية المصرية لـ"الشرق"، إن القاهرة مستعدة وجاهزة لضخ الغاز الطبيعي إلى لبنان، بعد الانتهاء من بعض الأمور الفنيّة مع الجانب اللبناني، موضحاً أن القاهرة أمامها "بعض الإجراءات السياسية للحصول على موافقات بشأنها"، في إشارة إلى "قانون قيصر".

ووافق وزراء الطاقة في مصر وسوريا ولبنان والأردن، خلال اجتماع بالعاصمة الأردنية عمان، في سبتمبر الماضي، على خارطة طريق لتزويد لبنان بالغاز الطبيعي المصري بموجب خطة تدعمها الولايات المتحدة لتخفيف أزمة الكهرباء في لبنان، وتتضمن استخدام الغاز المصري لتوليد الكهرباء في الأردن، ثم نقلها إلى لبنان عبر سوريا.

ومن المقرر تمرير الغاز المصري عبر مشروع خط الغاز العربي الواصل من مدينة العريش المصرية عبر المملكة الأردنية إلى سوريا ثم إلى لبنان، فيما سيتم تمرير الكهرباء الأردنية عبر الشبكة السورية إلى لبنان.

ويستورد الأردن الغاز المصري عبر خط الغاز العربي الممتد من جنوب العريش في شمال سيناء إلى أراضيه، ويستخدمه لإنتاج الطاقة الكهربائية التي كان يزود بها سوريا في الماضي.

وكان الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أكد، الاثنين الماضي، خلال استقباله رئيس الحكومة اللبنانية نجيب ميقاتي، على هامش "منتدى شباب العالم" الذي عُقد بمدينة شرم الشيخ، استعداد القاهرة لمساعدة بيروت في الأزمات التي تشهدها.

وأكد السيسي على "التضامن الكلي مع لبنان خصوصاً في الضائقة التي يمر بها"، مبدياً "استعداد مصر للإسهام في إيصال الغاز المصري وفق المعاهدات الموقعة"، وأعطى توجيهاته "لتسهيل الموضوع والإسراع في تنفيذه".

تيد كروز: وكلاء إيران سبب الأزمة

قال متحدث باسم عضو مجلس الشيوخ، الجمهوري تيد كروز لـ"الشرق"، الجمعة، إن "لبنان في أزمة بسبب وكيل إيران (حزب الله)"، وإن "الأزمة لا يمكن حلها عن طريق إثراء وكيل إيراني آخر".

وجاءت التصريحات في إشارة إلى انتقاد تيد كروز لإعفاء لبنان من العقوبات الأميركية على تمرير الكهرباء والغاز إلى بيروت من مصر عبر الأردن، مروراً بالأراضي السورية.

وأضاف المتحدث نقلاً عن كروز، أن "الكونجرس فرض عقوبات على الأسد بسبب فظائعه، ويجب على إدارة بايدن تعزيز تلك العقوبات. إذا لم يفعلوا ذلك، فإن الإدارة المقبلة ستفعل ذلك بالتأكيد".

وطبقاً لقانون قيصر الأميركي، توقع الولايات المتحدة عقوبات على المتعاملين مع الحكومة السورية التي ستمر خطوط الغاز والكهرباء عبر مناطق تحت سيطرتها. لكن وزارة الخزانة الأميركية قالت إن على لبنان ألا يقلق من العقوبات.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.