Open toolbar

شركة "سبيس إكس" الأميركية تطلق صاروخاً يحمل قمراً صناعياً سعودياً - 11 أبريل 2019 - AFP

شارك القصة
Resize text
دبي-

أطلقت الهيئة السعودية للفضاء، الخميس، برنامج المملكة لرواد الفضاء الذي يهدف لتأهيل كوادر سعودية متمرسة لخوض رحلات فضائية طويلة وقصيرة المدى، معلنة إطلاق أول رحلاتها في عام 2023، وستضم أول طاقم رائدة ورائد فضاء سعوديين.

وأشارت الهيئة في بيان إلى أن الهدف من البرنامج هو المشاركة في التجارب العلمية والأبحاث الدولية والمهام المستقبلية المتعلقة بالفضاء، والاستفادة من الفرص الواعدة التي يقدمها قطاع الفضاء وصناعاته عالمياً والإسهام في الأبحاث التي تصبّ في صالح خدمة البشرية في عدد من المجالات ذات الأولية مثل الصحة والاستدامة وتكنولوجيا الفضاء.

وأوضحت الهيئة أن البرنامج يتضمن إرسال رواد ورائدات فضاء سعوديين إلى الفضاء في مهام لخدمة البشرية، مؤكدةً أنها ستطلق أول الرحلات في العام 2023.

"حدث تاريخي"

وأشارت الهيئة السعودية إلى أن أول رحلة ستضم أول طاقم رائدة ورائد فضاء سعوديين، معتبرةً ذلك حدثاً تاريخياً مهماً من خلال إرسال أول امرأة سعودية إلى الفضاء.

وتعد رحلات الفضاء المأهولة مقياساً لتفوق الدول وتنافسيتها عالمياً في العديد من المجالات مثل التقدم التكنولوجي والهندسي والبحث العلمي والابتكار، بحسب الهيئة السعودية للفضاء.

وقال وزير الاتصالات رئيس مجلس إدارة الهيئة السعودية للفضاء عبدالله عامر السواحه في تغريدة على تويتر إن بلاده "تدخل الفضاء من الباب الواسع"، مشدداً على جدية المملكة في خدمة البشرية من الفضاء والبداية بهذا البرنامج النوعي، لشحذ همم الأجيال الحالية والقادمة.

الجدير بالذكر أن الرياض تعتزم إطلاق الاستراتيجية الوطنية للفضاء خلال الأشهر المقبلة، والتي ستقدم عرضاً مفصلاً لجميع برامج الفضاء السعودية وأهدافها التي تسهم في خدمة الإنسانية، بحسب البيان.

وتأسست الهيئة السعودية للفضاء بموجب أمر ملكي في ديسمبر 2018، بهدف وضع مجموعة من الأهداف الأولية التي تخدم مصالح الأمن الوطني وتحميه من المخاطر المتعلقة بالفضاء وتشجع النمو والتقدم، بحسب موقع الهيئة.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.